المحتوى الرئيسى

باراك: الجيش الاسرائيلي لا يستبعد دخول لبنان مجددا

02/16 12:32

القدس (ا ف ب) - صرح وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك خلال جولة الثلاثاء مع رئيس الاركان الجديد على الحدود الشمالية لاسرائيل ان الجيش الاسرائيلي لا يستبعد دخول لبنان مجددا.وقال باراك للقوات الاسرائيلية المنتشرة قرب الحدود مع لبنان ان "الهدوء يسود (على الحدود) لان حزب الله (اللبناني الشيعي) يدرك قدرتنا على الردع ويذكر الخسائر الفادحة التي انزلناها به في 2006"، حسبما ذكرت صحيفة هآرتس.واضاف الوزير الاسرائيلي الذي رافقه في جولته رئيس الاركان الجديد بيني غانتز "لكن هذا الوضع ليس ابديا وقد يطلب منكم الدخول مجددا الى لبنان".وتابع باراك "علينا ان نكون مستعدين لاي اختبار والسر يكمن في الرد بسرعة، خلال ثوان، اذا حدث اي شىء".وكان الجيش الاسرائيلي شن حربا على حزب الله صيف 2006 استمرت 33 يوما وتسببت بمقتل 1200 شخص في الجانب اللبناني و160 في الجانب الاسرائيلي. اضغط للتكبير وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك ورئيس اركان الجيش بيني غانتز في القدس الاثنين 14 شباط/فبراير القدس (ا ف ب) - صرح وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك خلال جولة الثلاثاء مع رئيس الاركان الجديد على الحدود الشمالية لاسرائيل ان الجيش الاسرائيلي لا يستبعد دخول لبنان مجددا.وقال باراك للقوات الاسرائيلية المنتشرة قرب الحدود مع لبنان ان "الهدوء يسود (على الحدود) لان حزب الله (اللبناني الشيعي) يدرك قدرتنا على الردع ويذكر الخسائر الفادحة التي انزلناها به في 2006"، حسبما ذكرت صحيفة هآرتس.واضاف الوزير الاسرائيلي الذي رافقه في جولته رئيس الاركان الجديد بيني غانتز "لكن هذا الوضع ليس ابديا وقد يطلب منكم الدخول مجددا الى لبنان".وتابع باراك "علينا ان نكون مستعدين لاي اختبار والسر يكمن في الرد بسرعة، خلال ثوان، اذا حدث اي شىء".وكان الجيش الاسرائيلي شن حربا على حزب الله صيف 2006 استمرت 33 يوما وتسببت بمقتل 1200 شخص في الجانب اللبناني و160 في الجانب الاسرائيلي.القدس (ا ف ب) - صرح وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك خلال جولة الثلاثاء مع رئيس الاركان الجديد على الحدود الشمالية لاسرائيل ان الجيش الاسرائيلي لا يستبعد دخول لبنان مجددا.وقال باراك للقوات الاسرائيلية المنتشرة قرب الحدود مع لبنان ان "الهدوء يسود (على الحدود) لان حزب الله (اللبناني الشيعي) يدرك قدرتنا على الردع ويذكر الخسائر الفادحة التي انزلناها به في 2006"، حسبما ذكرت صحيفة هآرتس.واضاف الوزير الاسرائيلي الذي رافقه في جولته رئيس الاركان الجديد بيني غانتز "لكن هذا الوضع ليس ابديا وقد يطلب منكم الدخول مجددا الى لبنان".وتابع باراك "علينا ان نكون مستعدين لاي اختبار والسر يكمن في الرد بسرعة، خلال ثوان، اذا حدث اي شىء".وكان الجيش الاسرائيلي شن حربا على حزب الله صيف 2006 استمرت 33 يوما وتسببت بمقتل 1200 شخص في الجانب اللبناني و160 في الجانب الاسرائيلي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل