المحتوى الرئيسى

عباس يدعو لدور أوروبي فاعل

02/16 10:19

عباس خلال لقائه مع أشتون في رام الله (رويترز)دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى ضرورة أن يلعب الاتحاد الأوروبي دورا سياسيا أكبر في العملية السلمية يوازي ثقله الاقتصادي، وأكد أن استئناف المفاوضات يتطلب الوقف الشامل للاستيطان وخصوصا في القدس الشرقية المحتلة. جاء ذلك خلال لقاء عباس مع ممثلة الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسات الأمنية كاثرين أشتون في رام الله بالضفة الغربية مساء الثلاثاء. وأكد بيان صادر عن مكتب عباس إثر اللقاء مع أشتون أنه "أطلعها على آخر المستجدات على صعيد عملية السلام وأكد على الموقف الفلسطيني الثابت من استئناف المفاوضات، والداعي لتحديد مرجعية واضحة لعملية السلام، ووقف كل النشاطات الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية، خاصة في مدينة القدس المحتلة". وقال البيان إن أشتون أكدت "على موقف الاتحاد الأوروبي الثابت من عملية السلام"، وإن "الاتحاد الأوروبي مستمر في دعمه للسلطة الوطنية من أجل بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية". كما التقت أشتون برئيس الحكومة المكلف سلام فياض. وأشادت بالإنجازات التي حققتها السلطة الفلسطينية وأهمية متابعة تنفيذ خطة عملها، بما يضمن بناء دولة فلسطين المستقلة. وقال فياض إن إعادة المصداقية لجهود التسوية السياسية، وفتح الطريق أمام قدرتها على تحقيق الأهداف المرجوة منها، يستدعي تحمل المجتمع الدولي لمسؤولياته المباشرة في إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وبصورة فورية، عن كامل الأرض الفلسطينية المحتلة، وإقامة دولة فلسطين المستقلة على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية. وأكد فياض أن "المأزق الذي تعاني منه العملية السياسية في هذه المرحلة بسبب تعنت الحكومة الإسرائيلية، وإصرارها على مواصلة سياسة الاستيطان والحصار، يجب أن لا يعرقل الجدول الزمني الذي جرى الإعلان عنه لاستكمال إقامة مؤسسات الدولة في 2011". وشدد على "التمسك باستحقاق سبتمبر/أيلول 2011 وبما يجعل من هذا الاستحقاق وقيام دولة فلسطين المستقلة محطة أساسية لعنوان المرحلة القادمة لمنطقتنا التي تشهد رغبة جامحة نحو التغيير".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل