المحتوى الرئيسى

صحف: مبارك بالسعودية وأوصى بدفنه جوار حفيده

02/16 08:06

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- اهتمت الصحف العربية، الأربعاء، بمتابعة أخبار الرئيس المصري السابق، حسني مبارك، وأنه غادر إلى مدينة "تبوك" بالسعودية وصحته‮ ‬غير مستقرة ويرفض العلاج كما أوصي بدفنه بجوار حفيده، وأوروبا تبدأ تعقب ثروته وأنباء عن تحريكه مليارات إلى السعودية، وشباب الثورة بمصر يطالبون بخفض سن الترشح للرئاسة.وتناولت أخرى أسباب اختفاء قوات الأمن المصري إثر اندلاع الثورة، وتحذير روسي من "آثار عكسية" لتشجيع الثورات، وملف "حلايب" يطفو مجدداً بين مصر والسودان. أخبار اليوممبارك في السعودية وصحته‮ ‬غير مستقرة..الرئيس السابق أوصى بدفنه بجوار حفيده  نقلت الصحيفة المصرية : "علمت‮ "‬الأخبار" ‬من مصادر مقربة من الرئيس السابق حسني مبارك أن الرئيس قد‮ ‬غادر عصر أمس إلى مدينة تبوك بالمملكة العربية السعودية‮  ‬وأوضحت المصادر‮ ‬للأخبار ‬أن السفر لم يكن بغرض الإقامة وقد يكون بغرض العلاج حيث أن الرئيس في حالة صحية‮ ‬غير مستقرة‮.""وأشارت المصادر أن مبارك ربما يؤدي العمرة رغم سوء حالته ثم العودة مرة أخرى إلى مصر وقالت المصادر أن مبارك قد أوصى بان يدفن على ارض مصر بجوار حفيده الراحل محمد علاء."‮ القدس العربيأوروبا تبدأ تعقب ثروته وانباء عن تحريكه مليارات للسعودية.. مبارك يعاني سرطان بنكرياس ويرفض العلاج.. شباب الثورة يطالبون بخفض سن الترشح للرئاسةجاء في الصحيفة اللندنية: "كشفت مصادر مقربة من الرئيس السابق حسني مبارك انه يعاني من سرطان في البنكرياس وليس الاثنى عشري كما كان يعتقد، وأنه يواصل رفض تناول الدواء، أو السفر لاستكمال العلاج في الخارج كما ينصحه الأطباء.""وأشارت إلى انه تم استدعاء أطباء ألمان إلى شرم الشيخ لمتابعة حالته."وفي مقطع آخر من الخبر: "وتواصلت أمس الملاحقات القضائية لأموال مبارك، وأعلن رجل إعمال مصري انه سيكلف احد اكبر مكاتب المحاماة في لندن بهدف التحقيق في ثروات مبارك الموجودة في بريطانيا وإعادتها إلى الشعب المصري.وقال إن مبارك نجح في تحريك أموال وسبائك ذهبية تقدر بالمليارات من سويسرا إلى السعودية خلال الأسبوع الماضي، وان أجهزة بريطانية متخصصة تتعقب هذه الأموال."الدستورمصدر أمني: لن أشعر بمفاجأة إذا تم الإعلان عن وفاة مبارك في أي لحظة نقلت الصحيفة المصرية: "أكد مسئول أمني سابق على صلة بقيادة المجلس العسكري المصري للدستور الأصلي أنه لن يشعر بالمفاجأة عندما يتم في أي لحظة الإعلان عن وفاة الرئيس السابق حسني مبارك، مضيفا: الأكيد أن وضعه الصحي مترد للغاية، والمعلومات تقول أنه يرفض تلقي العلاج اللازم.""وكشف المصدر عن محاولات تبذل لنقل مبارك للعلاج إلى الخارج، لكنه أضاف: مبارك يرفض الاستجابة.. و طلب من المحيطين به تركه يموت في بلده، وأعتقد أنها مسألة وقت فقط.. أمر مؤسف أن ينتهي به المطاف على هذا النحو."الخبرهكذا سحب العادلي الشرطة وقال لمبارك: خلي الجيش ينفعك "وتناولت الصحيفة الجزائرية المستقلة في جانب من خبر أسباب اختفاء قوات الشرطة المصرية مطلع الانتفاضة الشعبية، وكتبت: "على جانب آخر كشفت التحقيقات مع وزير الداخلية السابق حبيب العادلي مسؤوليته عن سحب قوات الشرطة من الميدان يوم 28 يناير وكذلك أسرار غلق الانترنت وقطع خدمة الهواتف المحمولة خلال الثورة.""وأرجع العادلي، بحسب ما نشرت جريدة الأهرام الحكومية، إلى أنه تلقى تقريرا يؤكد أن جماعة الإخوان تلقت تعليمات من الخارج لحشد قواعدها، وأن الداخلية رصدت بعض هذه الاتصالات على أجهزة الموبايل مثل ''اجعلوا الولادة متأخرة.. لا تدعوا الأم واقفة في مكان واحد فالحركة لها مفيدة جدا''، ما يعني بحسب هذه القيادات أن هناك تعليمات للثورة من الخارج.""ومع انفلات الأوضاع من يد الشرطة يوم 28، الذي سقط فيه أكثر من 200 شهيد بالرصاص الحي، قرر العادلي إرسال بيان للتلفزيون الحكومي لبثه على الهواء يتحدث فيه عن ''دور الإخوان المسلمين ويحمّلهم مسؤولية العنف، وأن الشرطة سوف تتعامل بمنتهى القسوة مع المتظاهرين."القبستضم نائباً سابقاً لـ «الإخوان» وأمامها 10 أيام لإنجاز المهمة.. الجيش المصري يعين لجنة خبراء لتعديل الدستوراهتمت الصحيفة الكويتية بالملف السياسي لمصر ما بعد مبارك: "قرر المجلس أمس اختيار القاضي المتقاعد المستشار طارق البشري، الذي يحظى بمصداقية واسعة بين مختلف الأطياف السياسية والشعبية رئيسا للجنة تعديل الدستور.""ولم تقتصر مفاجأة المجلس على اختيار البشري بل امتدت لتضم عضوا في جماعة الإخوان المسلمين، نائبها السابق بالبرلمان المحامي صبحي صالح. فيما ضمت اللجنة أيضا الفقيه الدستوري عاطف البنا وحسنين عبدالعال من جامعة القاهرة، ومحمد باهي يونس من جامعة الإسكندرية، والمستشار سامي يوسف نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، والمستشار حسن البدراوي نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، والمستشار حاتم بجاتو رئيس هيئة المفوضين في المحكمة الدستورية العليا الذي سيكون مقررا للجنة.."الرياضيعتزم مساءلة وزير الخارجية حول القضية..  البرلمان السوداني يعيد فتح «نزاع حلايب» مع مصروفي شأن منفصل، تناولت الصحيفة السعودية ملف "حلايب" المتنازع عليها بين السودان ومصر: "عادت قضية مثلث حلايب الحدودي المتنازع عليه بين مصر والسودان إلى الواجهة من جديد في أعقاب انهيار نظام الرئيس حسني مبارك، وقال نواب من المنطقة أنهم يعتزمون استدعاء وزير الخارجية علي كرتي الى البرلمان لتوضيح ملابسات القضية.""وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية خالد موسى للصحافيين أمس أن الوزير يحترم رغبة البرلمان وسيمثل أمامه متى ما طلب منه ذلك. ""وأوضح أن قضية مثلث حلايب ظلت إحدى بنود أجندة الحوار مع الحكومة المصرية وان السودان يحتفظ بحقه التاريخي والقانوني في المنطقة."الخليجلافروف يحذر من "آثار عكسية" لتشجيع الثوراتوجاء في الصحيفة الإماراتية: " حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي يزور لندن، أمس، الغرب من أن تشجيعه للثورات في الشرق الاوسط بعد الانتفاضتين الشعبيتين في مصر وتونس، وفي الوقت الذي تمتد فيه حركة الاحتجاج الى بلدان اخرى في المنطقة، سيأتي بـ"نتيجة معاكسة".""وقال لافروف في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره البريطاني وليام هيغ "اعتقد ان علينا تشجيع كل الأطراف على ايجاد أرضية توافق" في البلدان التي تشهد حركات احتجاج غاضبة، وحذر من أن محاولات تشجيع "نموذج معين للديمقراطية" إلى بلدان أخرى في الشرق الأوسط مثل إيران والبحرين قد ترتد آثاره في وجه الغرب، وأشار إلى الانتخابات الفلسطينية التي أسفرت عن فوز حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة كنموذج."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل