المحتوى الرئيسى

إضراب 24 ألف عامل بـ "غزل المحلة" وتوقف العمل بالشركة

02/16 12:08

شهدت شركة غزل المحلة صباح اليوم الأربعاء، تظاهر واعتصام 24 ألف عامل من عمال الوردية الليلية، وانضم إليهم عمال الوردية الصباحية، وقاموا بإيقاف الماكينات نهائيا، وأيضا إيقاف المراكز الرئيسية بالشركة كمحطات الكهرباء والمياه والتظاهر أمام مقر إدارة الشركة للمطالبة بإقالة مفوض عام الشركة فؤاد عبد العليم ومدير الأمن رضا الصيام ومدير الشئون القانونية إبراهيم هيبة، بالإضافة إلى مطالب العمال الأخرى. كانت الشركة قد شهدت توزيع عدد من المنشورات للدعوة للاعتصام والإضراب عن العمل اليوم، متضمنا مطالب العمال، وهى ضرورة إقالة رئيس الشركة القابضة المهندس محسن جيلانى والمفوض العام لشركة غزل المحلة فؤاد عبد العليم، وتشكيل مجلس إدارة معين لتسيير الأمور لحين انتخاب مجلس إدارة ولجنة نقابية نزيهة، وحسب القرار السابق وتسوية جميع العاملين بمؤهلاتهم قبل وبعد التعيين، وإنشاء قطاع جديد يقوم على التسويق والتطوير، وتعيين أبناء العاملين عن طريق شركة المحلة، وإقالة المستشارين لإعطاء الفرصة للكفاءات الشابة فى المراكز القيادية، وزيادة الحوافز الشهرية بنسبة 300%، وزيادة طبيعة العمل وبدل الغذاء بما يتناسب مع ظروف الحياة والالتزام بما قررته المحكمة الدستورية بالحد الأدنى للأجور 1200 جنيه، ومساواة حافز التطوير شامل 100% لجميع العاملين، وتحديد مواعيد اللجان "الإسكان والتحسين ولجنة الترقية إدارة عليا وأفراد"، وصرف مكافأة نهاية الخدمة بمعدل 100 شهر أسوة بباقى شرائح المجتمع وصرف التكافل دفعه واحدة فور انتهاء مدة الخدمة. ومحاسبة المسئولين عن الفساد والخسارة التى لحقت بالشركة وهى 150 مليون جنيه هذا العام، وضرورة دعم صناعة الغزل والنسيج للنهوض بها، والتى تضم أكبر شريحة من العاملين بالدولة وأفقر شريحة فى نفس الوقت، وعودة المفصولين والمنقولين تعسفيا أثناء المظاهرات السابقة، وتسوية عمال النقل والنظافة أسوة بزملائهم بقطاع الأمن فى الترقيات وتعديل الحوافز. وتسود حالة من التوتر والترقب داخل شركة غزل المحلة بعد قيام العاملين بإدارة الشركة بمغادرتها خوفاً من بطش العمال بهم، كما انتقل مسئولو القوى العاملة إلى مقر الشركة فى محاولة لبحث مطالب العمال وإعداد مذكرة عاجلة بها لعرضها على وزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل