المحتوى الرئيسى

الجيش يأمل في تسليم السلطة في مصر لحكومة مدنية خلال 6 أشهر

02/16 00:29

القاهرة (رويترز) - قال المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية يوم الثلاثاء انه يأمل في تسليم السلطة الى قيادة مدنية منتخبة خلال ستة أشهر في حين قالت جماعة الاخوان المسلمين في مصر انه ينبغي رفع حالة الطواريء واطلاق سراح السجناء السياسيين الان.وقالت صحيفة الشرق الاوسط المملوكة لسعوديين وسط شائعات تتردد عن الحالة الصحية للرئيس المصري السابق حسني مبارك ان الحالة الصحية له تتدهور وانه يرفض السفر الى الخارج للعلاج.وأبلغ مصدر عسكري رويترز أن مبارك (82 عاما) الذي يعتقد أنه موجود في منتجع على البحر الاحمر في شرم الشيخ "يتنفس" لكن مصدرا مصريا اخر على صلة بعائلة مبارك قال انه ليس على ما يرام.لكن مصدرا اخر تحدث هاتفيا الى الرئيس المصري السابق يوم الثلاثاء قال "انه بخير" في مقره بشرم الشيخ مع اسرته كما انه يتلقى المكالمات الهاتفية.وتصريحات الجيش التي بثتها وكالة أنباء الشرق الاوسط هي أوضح مؤشر منذ أن أجبر مبارك على الاستقالة يوم الجمعة على أن المجلس الاعلى للقوات المسلحة ملتزم بجدول زمني سريع للوفاء بوعوده باجراء انتخابات وبالديمقراطية.لكن جماعة الاخوان المسلمين قالت مرددة مطالب النشطاء المؤيدين للديمقراطية والاصلاحيين انها تريد أن يتخذ الجيش خطوات اضافية على الفور.وقال عصام العريان القيادي في جماعة الاخوان المسلمين لرويترز يوم الثلاثاء "نحن والشعب كله بحاجة الى بناء جسر ثقة بين الجيش والشعب" في اشارة الى رفع حالة الطواريء واطلاق سراح السجناء السياسيين.واتخذت مصر فرصة لالتقاط أنفاسها يوم الثلاثاء في عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي في الوقت الذي يسعى فيه الجيش لتهدئة الحماس الثوري واستئناف العمل في شتى انحاء البلاد. وهدأت عاصفة ترابية هبت على البلاد يوم الثلاثاء موجة الاحتجاجات الفئوية التي تجتاح مصر منذ استقالة مبارك يوم الجمعة.وفي مواجهة موجة احتجاجات عمالية لفئات مثل موظفي البنوك والمرشدين السياحيين وأفراد الشرطة وعمال مصانع الصلب وصناعات اخرى حث الجيش المصريين على العودة الى اعمالهم وعدم الحاق مزيد من الضرر بالاقتصاد.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل