المحتوى الرئيسى

صباح الوردعلي بابا والأربعين حرامي

02/15 23:19

قال روكا الحرامي للملك رمسيس الثاني‮ : ‬أنا في اجازة من يوم ‮٥٢ ‬يناير‮ . ‬سيادتك عارف ان شغلنا ما بيحلوًّش إلا في الزحمة‮. ‬والبلد كانت فاضية‮ . ‬الزحمة كانت في ميدان التحرير‮ . ‬ومش معقول سيادتك أسيب واحد من صبياني يمد إيده في جيب حد من الشباب اللي اتزرع في الميدان وخلاًّه أكبر جنينة ورد في مصر‮ . ‬التهليب له أصول يا سيادة الملك‮ . ‬واللي يهلِّب شاب قعد تمانتاشر يوم يهتف ويقول‮ ‬ياحبيبتي يا مصر،‮ ‬يبقي حرامي ما يفهمش في الأصول‮ .‬قال الشيخ‮ ‬غريب‮ : ‬احبك يا بتاع الأصول‮ !‬قال روكا‮ : ‬البلد كلها فرحانة‮. ‬كل ما حد يقابلني يقول لي بكره أحلي من امبارح‮ . ‬بس انا شايف‮ ‬غير كده سيادتك‮ . ‬أنا خايف من بكره والفار بيلعب في عبي‮. ‬سيادتك عارف ان انا حرامي علي قدي‮ . ‬عايش علي رزق يوم بيوم‮. ‬كنت شغال براحتي والرزق نازل يرُخ علي دماغي ودماغ‮ ‬صبيباني زي المطرة عشان كنت مطمن وضهري مسنود علي الحرامية الكبار‮ . ‬عايش في ضلُّهم وقايم نايم في حماهم‮ . ‬زمايلي وحبايبي ولاد الكار كانوا أهم ناس في البلد يا عم رمسيس‮. ‬كانوا متسمرين علي كراسي ما يهزهاش زلزال عشرة ريختر‮ . ‬أساتذة في الصنعة وإيدهم خفيفة زي الريشة وتتلف في حرير‮ . ‬عملوا في تلاتين سنة شغل ما‮ ‬يتعملش في ألف سنة‮ . ‬ربنا يكرمه علي بابا‮ ‬،‮ ‬عرف يزغًّط ويربي وطلع من تحت إيده أجدع حراميه‮ . ‬شرًّفوا المهنة ورفعوها فوق‮ . ‬ولولاهم ما كانش ولاد كاري حكموا البلد‮ .‬قال الشيخ‮ : ‬إذا كان رب البيت سارق‮ .. ‬فشيمة أهل البيت النهب‮ !‬قال روكا باكيا‮ : ‬راحوا وراحت ايامهم الحلوة‮ . ‬بين كل حرامي وحرامي كان فيه حرامي بينورَّ‮ ‬السكة للحرامي اللي وراه ويطبطب علي كتف الحرامي اللي قدامه ويقول له ربنا يعينك‮ .‬علق الشيخ‮ : ‬الاتحاد قوة‮ !‬قال روكا‮ : ‬أنا حاسس بالغربة يا عم رمسيس‮ . ‬المعلمين الكبار سابوني‮  ‬لايص لوحدي‮ . ‬نصهم ح يلبس البدلة الزرقا وينام ع البورش‮ ‬،‮ ‬والنص الثاني مستخبي تحت جبل ملياراته ومستني فرصة ويفلسع‮ .‬قال الملك‮ : ‬ثورة أحفادي الشباب عصفت بكل اللصوص‮ . ‬الثورة لن تسمح للص بأن يعيش تحت سماء مصر بعد اليوم‮ .‬رد روكا‮ : ‬مش أحفادك الشباب لوحدهم اللي عملوا الثورة يا عم رمسيس‮ . ‬الداخلية كمان قامت بالواجب وزيادة‮ . ‬منعت الحشيش وحرمت الناس الشقيانين من التعميرة الحلوة اللي كانت معيشاهم في دنيا‮ ‬غير الدنيا‮ . ‬المواطن كان بيشد النفس ويطير لفوق من‮ ‬غير جناحات‮ . ‬ويفضل طاير وينسي الطوابير والحكومة والفقر والحزب وكل الأراجوزات‮ . ‬كان بينسي اهله واسمه ودينه وما‮ ‬يفكرش إلا في الجوزة والماشة والمنقد وقعدة المزاج‮ .. ‬ولما منعوا الحشيش الناس فاقوا وبطلوا يطيروا‮.. ‬ولما فاقوا فهموا‮ .. ‬ولما فهموا حطوا ديلهم في سنانهم وبرطعوا علي ميدان التحرير‮ .‬قال الشيخ‮ : ‬قصدك ميدان التغيير يا معلم‮ !‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل