المحتوى الرئيسى

تَحرُكْ‮ ‬من هذا؟

02/15 23:19

نزلت‮ ‬ في الثانية عشر ظهراً‮ ‬متجهاً‮ ‬لنقابة الصحفيين‮. ‬اكتشفت‮ ‬أن نفق الأزهر‮ ‬مغلقاً‮. ‬سألت‮. ‬فقيل لي كانت هناك محاولة لتفجيره‮. ‬ويجري إبطال مفعولها الآن‮. ‬في العودة اكتشفت أن سبب إغلاقه تظاهر العاملين فيه فترة من الوقت‮. ‬وقبل ذلك في ميدان العباسية كان يوم الحشر‮. ‬والسبب أن مئات الآلاف من الشباب جاءوا ليقدموا طلبات توظف في الوظائف التي أعلنت عنها الحكومة‮. ‬ونشأت تجارة لبيع الأوراق التي يكتب عليها الطلب‮. ‬مع إيهام الشباب أن ورقاً‮ ‬معيناً‮ ‬يمكن أن يقبل‮. ‬وراجت تجارة بيع الأقلام والأظرف وما إلي ذلك‮.‬لم أكتب الآن عن الجمعية العمومية الطارئة التي تحولت لاجتماع للصحفيين‮. ‬لأنه تم الاتفاق علي جمعية عمومية أخري يوم الجمعة يتحرك الصحفيون بعدها إلي ميدان التحرير للالتحاق بالمظاهرة المليونية‮. ‬ولأنني أحب كل صحفية وصحفي‮. ‬فسأؤجل كتابتي الانتقادية لما رأيته وما سمعته هناك لما بعد يوم الجمعة‮.‬في طريق العودة جاءني خبر يقول‮: ‬سلفيون يقطعون شارع الهرم لحث المواطنين علي التمسك بالمادة‮ ‬2‮ ‬من الدستور‮.‬سائق التاكسي الذي أقلني من أمام نقابة الصحفيين إلي بيتي في مدينة نصر قدم لي منشورين أخذهما ممن يقطعون طريق شارع الهرم ويوزعونهما علي الناس‮. ‬المنشور الأول عنوانه‮: ‬حملة تطبيق الشريعة‮. ‬كتبه‮: ‬سعيد عبد العظيم‮. ‬وباختصار شديد وبعد الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله‮. ‬أما بعد‮. ‬فنحن بحاجة إلي استخدام كل الوسائل المتاحة لشن حملة ضخمة للمحافظة علي هوية مصر الإسلامية‮. ‬وإنقاذ المادة الثانية من الدستور في مواجهة هذه الحملة الشرسة‮. ‬التي يشنها العلمانيون وغيرهم لطمس هذه الهوية الإسلامية‮. ‬وبغرض إقامة الدولة المدنية‮. ‬ولذلك كان التحالف المشبوه لمنع تطبيق الشريعة الإسلامية‮.‬وهناك خمس مقترحات للتنفيذ تبدأ من الخطب والدروس في المساجد واستخدام النت ومجاميع الفيس بوك وحشد علماء الأزهر وأصحاب النخوة والغيرة للتركيز علي هذا الأمر ورصد ما تتطلبه الحملة من قدرات وإمكانيات وعمل ملصقات وكتابة لافتات مختصرة للتذكير بهذه القضية‮. ‬بحيث توزع علي الأفراد لوضعها في الشوارع‮. ‬ورصد لكل الآيات القرآنية التي تخدم هذا التوجه‮.‬أما الورقة الثانية الصادرة عن حملة الدفاع عن هوية مصر الإسلامية‮. ‬وتبدأ بعبارة إن الدين عند الله الإسلام‮. ‬ثم شارك بتوقيعك علي حملة المطالبة بعدم المساس بالمادة الثانية من الدستور وتفعيلها والتي تنص علي أن الدين الرسمي للدولة هو الإسلام‮. ‬وعلي أن مرجعية التشريع فيها للشريعة الإسلامية‮. ‬ثم الإسم والرقم القومي أو جواز السفر والوظيفة والمحافظة ووسيلة التواصل إيميل أو تليفون‮. ‬ثم عنوان موقع الحملة والبريد الإلكتروني للحملة وأرقام هواتف للتنسيق مع الحملة‮. ‬ولن أنشر كل هذه البيانات‮. ‬لكن المهم عبارة تابعونا علي الفيس بوك‮. ‬وأيضاً‮ ‬مسمي الصفحة ولن أنشره‮.‬من هؤلاء الذين قطعوا طريق شارع الهرم ووزعوا هذه الأوراق؟ في النصف الثاني من يوم الإثنين‮. ‬قيل عنهم السلفيون‮. ‬أخشي أن يكون وراءهم ما وراءهم‮. ‬وأن يكون في الأمر نوع من الاستثمار المشهد لصالحهم‮. ‬اعتبرت أن هذا أول تحرك طائفي في وجه مصر التي نسيت كلمة الطائفية طوال أيام الثورة‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل