المحتوى الرئيسى

بالصور.. تجميل كبارى العاصمة بأيدى شباب الثورة

02/15 22:06

قام عدد من المتطوعين من شباب وشابات ثورة 25 يناير باستكمال حملتهم لتنظيف كوبرى قصر النيل و"أكتوبر" اليوم، الثلاثاء، وطلائه بعد مظاهرات الغضب التى استمرت لأكثر من 17 يوماً على التوالى، للمطالبة بإسقاط النظام، ورحيل الرئيس محمد حسنى مبارك من السلطة. وأكد عدد من المتطوعين فى تصريحاتهم لـ"اليوم السابع"، أنه شارك فى هذه الحملة الأقباط والمسلمون على حد سواء، للتأكيد على الترابط فى النسيج المجتمعى المصرى، وأن النصر الذى حققته ثورة 25 يناير المجيدة كان بسبب التآخى بين قطبى الأمة، بدليل أنه طوال أيام مظاهرات الغضب حدث تلاحم كبير بين الأقباط والمسلمين، ولم تحدث أى أعمال إرهابية من جانب مسلمين تستهدف منشآت مسيحية، والعكس صحيح. وقد لقى الشباب والشابات تشجيعاً وتأييداً كبيراً من جانب عدد من العناصر التابعة للجيش المصرى والقوات المسلحة، والعديد من المواطنين المارين بجوارهم على كوبرى قصر النيل و"أكتوبر"، وطالبوهم بالاستمرار فى بناء مصر الجديدة القائمة على العدالة والمساواة والشفافية، والمؤمنة بأهمية القضاء على الفساد والمحسوبية مهما تكلف الأمر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل