المحتوى الرئيسى
worldcup2018

والد الشهيد "حسام زكى": نفسى آخذ بثأرى من العادلى

02/15 19:09

"أنا هروح أشارك فى المظاهرات يا بابا علشان يمكن البلد حالها ينصلح وأعبر عن رأيى ولو موت متزعلش عليا"، كانت هذه آخر كلمات الشهيد "حسام الدين أحمد زكى" 20 عاماً لوالده إثر إصابته برصاصتين. بدأ المهندس أحمد زكى والد الشهيد "حسام أحمد" حديثة لـــ"اليوم السابع" وعيناه تفيض بالدموع عندما روى آخر يوم قبل استشهاد نجله، مؤكداً أنه كان على خلق رفيع والكل يشهد له بذلك وطلب منى أن يخرج مثل غيره من الشباب فى المظاهرات للمناداة بحقوقهم المسلوبة منهم، وبالفعل خرج وفوجئت باتصال تليفونى عقب صلاة العشاء أبلغونى أنه استشهد وذهبت إلى مستشفى محمد الغزلانى بمدينة كرداسة وشاهدته وهو يغرق فى دمائه، حيث أصيب برصاصتين أسفل البطن، مما أدى إلى مصرعه. وأضاف زكى أنه يريد أنه يأخذ ثأره ممن قتل ابنه "حسام" الطالب بالفرقة الأولى بكلية التجارة جامعة القاهرة وخاصة من "حبيب العادلى"، و"علشان نارى تهدى وأحس إنى أخدت بثارى منهم"، مؤكداً أنه تقدم ببلاغ للمحامى العام ضد معاون ورئيس مباحث كرداسة لتسببهم فى مقتل ابنه، موضحا أنه بعد ذلك توجه إلى مكتب صحة كرداسة لاستخراج تصريح دفن لنجله ولكنه لم يجد أحد. وقال أحمد خالد صديق الشهيد والذى كان مرافقا له فى يوم استشهاده إنه خرج مع حسام بعد ظهر الجمعة وبدأت المظاهرات وكنا لا نتوقع أن يطلق رجال الأمن رصاص حى علينا، ولكن اصيب "حسام" برصاصتين أمام سنترال كرداسة، حيث قمت بحملة وذهبت به الى مستشفى "الدكتور محمد الغزلان" ولكنه استشهد. أما الشهيد "يوسف أنور عبد الرحمن" "فترك عمله فى المزرعة ونزل من على جرارة، وقال لوالده "أنا هروح أشارك فى المظاهرات علشان ارجع حقى وحق إخواتى"، وكانت هذه آخر كلماته قبل استشهاده رصاصة فى قلبه يوم الجمعة الموافق 28 يناير الماضى. وقال أنور عبد الرحمن، والد الشهيد "يوسف" 17 عاماً أنه عندما بدأت المظاهرات كان يوسف يقود الجرار الذراعى الخاص بعملهم فى المزرعة، وقام بإيقافه وذهب ليشارك فى المظاهرات واستشهد إثر أصابته برصاصة فى القلب، مما أدت إلى وفاة على يد رجال شرطة كرداسة. وطالب أنور وهو فى حالة من الحزن الشديد لفقدانه فلذة كبده "يوسف" أنه يريد القصاص لمن قتلوا ابنه من رجال مباحث وشرطة كرداسة بعد تقديمه بلاغ ضدهم للمحامى العام بسبب استخدامهم الذخيرة الحية لتفريق المتظاهرين، مما أدى إلى وفاة نجله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل