المحتوى الرئيسى

النساء والجنس في حياة "الزير" رونالدو

02/15 16:41

دبي - خاص (يوروسبورت عربية) لم يكن لرونالدو أن يختار يوما أفضل لاعتزال كرة القدم من يوم عيد الحب. فالمهاجم البرازيلي السابق الذي برر قرار اعتزاله بإصابات مزمنة فضلا عن مرض يتسبب في زيادة وزنه، كان ظاهرة حقيقية بالكرة، لكنه برز أيضا بعيدا عن الساحرة المستديرة، ولاسيما في حقل العشاق. ومنذ أعوام، وخلال مقابلة مع مجلة "جي كيو" عندما كان لاعبا في صفوف ريال مدريد، قال رونالدو إنه ساحر حقيقي في هذا المجال: "أعتقد أنني قد أرضيت كل نزواتي. قضيت بعض الوقت مع امرأتين في وقت واحد. ظاهرا ربما بدا الأمر طبيعيا، لكنني أتحدث عن امرأتين تعيشان معا".واعترف النجم البرازيلي الذي يمارس الجنس ثلاث مرات أسبوعيا، بأن تجربته الجنسية الأولى كانت وعمره 15 عاما فحسب. ومنذ ذلك الحين، خلف الظاهرة قائمة كبيرة من النساء حتى الآن، وأيضا من الأبناء الذين لم يعترف ببعضهم، حتى قرر التوقف عن ذلك. ونستعرض هنا أشهر العلاقات التي حظي بها رونالدو خلال تألقه في الملاعب":   1 - سوزانا ويرنر. أول خطيبة رسمية لرونالدو وأولى من حملت لقب "رونالدينيا". وصلت بصحبته إلى برشلونة وظلت على علاقتها به حتى ما بعد مونديال 1998. هي الآن زوجة مواطنه جوليو سيزار حارس إنتر ميلان.   2 - ميليني دومينغيس. "رونالدينيا" الرسمية. لاعبة كرة قدم محترفة. تزوجت من رونالدو عام 1999 وظل الزواج قائما حتى 2003 حيث كانا يقيمان في مدريد. رزقا بطفل أسمياه رونالد.   3 - ميريا كانالدا. بدأت العارضة الكتالونية الشابة (21 عاما في ذلك الحين) علاقتها برونالدو عام 2004. ظهرا معا في العديد من المناسبات، بيد أن العلاقة لم تتطور لأكثر من ذلك.   4 - فانيا ميان. ارتبطت بعلاقة مضطربة مع لاعب ريال مدريد في ذلك الحين. جاب الآفاق أيضا غضبها العارم بعد احتفال بعيد ميلاد البرازيلي حضره أغلب لاعبي الفريق الملكي. وعلى ما يبدو كان الحفل يعج بمدعوات أخريات.   5 - دانييلا تشيكاريللي. اشتهرت بحفل زواج غير حقيقي مع رونالدو بإحدى القلاع في فرنسا. استغرقت علاقتهما ثلاثة أشهر فقط، لكنها حفرت مكانها في قلب اللاعب حتى أنه يحمل حرف "دي" إنكليزية على معصمه.   6 - رايكا أوليفيرا. استغرقت علاقتها برونالدو الأيام الأخيرة من آب/أغسطس عام 2006. وتمكنت تلك العارضة الصماء البكماء الفاتنة، من سرقة قلب المهاجم البرازيلي بعد أن تقابلا في عرض للأزياء.   7 - إريكا أبريو. شغلت طبيبة الأسنان البرازيلية قلب رونالدو في 2007. تم الحديث عن رغبة لاعب ريال حينها في قدومها إلى إسبانيا، لتؤسس حياة هناك إلى جواره عبر افتتاح عيادة طبية في العاصمة مدريد. وانهارت العلاقة نهاية الأمر.   8 - ماريا بياتريز أنتوني. زوجة رونالدو الحالية وأم اثنين من أطفاله الأربع، تم الكشف عن أحدهم قبل وقت قريب. تخلت عن اللاعب بعد الكشف عن علاقته بمتحول جنسي. عادا إلى بعضهما البعض في النهاية.   9 - ليفيا ليموس. دائما ما ربطت الصحافة البرازيلية المذيعة التليفزيونية المعروفة بالمهاجم. شوهدا معا في العديد من زيارات اللاعب إلى كرنفال ريو دي جانيرو.   10- كرة القدم. نعم. ذلك يبدو الحب الأكبر في حياة "الظاهرة". وكلماته الأخيرة كلاعب دللت على ذلك: "أمر صعب الرحيل عن شيء منحني كل تلك السعادة، وأحببته كثيرا وكنت أود الاستمرار فيه، لأنني أحبه كثيرا على المستوى الشخصي".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل