المحتوى الرئيسى

انسحاب شباب القضاة من اجتماع "أندية الأقاليم"

02/15 15:35

كشف القاضى حسام مكاوى عن انسحاب عدد من شباب القضاة من الاجتماع الذى عقده المستشار أحمد الزند – رئيس نادى القضاة – مع عدد من رؤساء أندية الأقاليم أمس الأول ودعا إليه عددًا من شباب القضاة لمناقشة التعديلات الدستورية. وقال مكاوى فى تصريح خاص لـ "اليوم السابع" إنهم اعترضوا على أسلوب تعامل الزند ومجلسه مع أحداث ثورة 25 يناير، ووصفه للمتظاهرين بـ"الغوغاء"، وأضاف أن المستشار الزند حاول إنكار التصريحات التى أدلى بها لوسائل الإعلام عن المتظاهرين والقضاة الذين شاركوا فى الثورة، حيث قال الزند لهم إنه كان يقصد بالغوغاء البلطجية الذين اعتدوا على الثوار و ليس العكس. وأكد مكاوى على رفض شباب القضاة اقتراحات رؤساء الأندية بمناقشة تعديل المادة 88 من الدستور، حيث نشب خلاف بينهم أبدى فيه الشباب اعتراضهم على محاولات الزند لمنعهم من الاجتماع أثناء قيام الثورة، قائلا "إن الزند أغلق النادى النهرى بالجنزير بحجة رشه بالمبيدات الحشرية يوم الخميس الماضى عندما علم بأننا سنجتمع فيه للحديث عن الثورة وموقفنا منها". ووجه القاضى حسام مكاوى رسالة إلى رؤساء الأندية الذين حاولوا مناقشة تعديل المادة 88 من الدستور قائلا "يا رؤساء الأندية الدستور سقط وهذا ليس وقت مناقشات.. أين كنتم فى أيام الثورة.. كان يجب عليكم أن تكون على الحياد الإيجابى، ما تفعلونه هو وسود على ما حققته الثورة.. أين كنتم خلال الثلاث و الأربع سنوات السابقة؟.. لماذا لم تطالبوا الآن بتعديل الدستور والمادة 88، لماذا تطالبون باستقلال كامل وإشراف قضائى حقيقى وإلغاء قانون الطوارئ؟ لماذا لم تتخذوا موقفا مع وزير العدل فى عدة قضايا؟ لماذا لم تحموا القضاة من تعسف وزارة العدل؟ لماذا تغيرتهم 180 درجة"؟ وأضاف "فى حقيقة الأمر كان اجتماع رؤساء الأندية قد تمت الدعوة له قبل تنحى الرئيس مبارك وبما أننا لا نعلم ما فى القلوب وما كان مخططًا لمناقشته وقتها.. جدير بالذكر أن خمسة فقط من رؤساء أندية الأقاليم حضروا الاجتماع بجانب المستشار أحمد الزند وهم المستشارون عبد الستار إمام رئيس نادى قضاة المنوفية، وعبد الرحيم يوسف رئيس نادى قضاة دمنهور، وممدوح حشيش رئيس نادى قضاة بنها، وعزت عجوة رئيس نادى قضاة الإسكندرية، وأحمد الأحول رئيس نادى قضاة كفر الشيخ.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل