المحتوى الرئيسى

Bbc : أهالى كفر مصيلحة يتهمون مبارك بكراهية مسقط رأسه

02/15 20:09

قال بول آدامز مراسل بى بى سى، إن كفر المصيلحة بمحافظة المنوفية، والتى ينتمى لها الرئيس السابق محمد حسنى مبارك لم تمنحه حبها، فى مقابل أنه لم يكن يحب مسقط رأسه وكان يشعر أنها وصمة عار، وفقا لما صرح به أحد سكان القرية. ونشرت BBC تقريرا عن قرية كفر مصيلحة مسقط رأس مبارك، حيث زارت القرية لترى نظرة أهالى القرية لخروج حسنى مبارك من السلطة، وقال أحد سكان القرية إن "المرء تاريخ إمَّا يشرِّفه، أو يجلب له الخزى والعار، إن مبارك لم يحب مسقط رأسه، فقد كان يشعر أنه وصمة عار". وأضاف، مبارك قام بزيارة واحدة فقط لقريته خلال 30 سنة أمضاها فى حكم البلاد، وكانت عبارة عن زيارة خاطفة للمشاركة فى جنازة عمته. وأشار آدامز، إلى عدم وجود الكثير من الصروح والمنجزات فى القرية "مجرَّد لوحة طرقية هنا، ونادٍ رياضى هناك". وقال محمد عبد الحافظ عن أهالى القرية والتى ينتمى اليها "هم لا يحسُّون بأى صلة قرابة تربطهم به، بل يشعرون أنه قد تبرَّأ منهم". وأضاف آدامز أنه عندما اندلعت المظاهرات فى العاصمة القاهرة أواخر شهر يناير الماضى، وجه دعوات لأكثر من 200 شخص من أبناء المنطقة لحضور اجتماع تضامنى مع رئيسهم المحاصر، لكن النتيجة أنبأت بحقيقة موقفهم تجاهه، حيث لم يحضر أحد. وزار فريق عمل BBC، المكان الذى ولد فيه مبارك، حيث وجدوا أنه ركن أزيل منه البيت الأصلى الذى ولد فيه الرئيس السابق وبنى مكانه مبنيان جديدان. وعبر أحد سكان القرية، عن فرحته بكل ما حدث، قائلا : لقد استعاد المصريون كرامتهم، وطالما أن مبارك قد رحل، فإن وضع مصر سيكون أفضل وأفضل وأفضل. ويضيف آدامز، أنه فى قرية كهذه مازالت تحتفظ بالقيم التقليدية، يظل هنالك ثمة إحساس بأن مصر قد أهانت نفسها إلى حد ما، وذلك بعيدا عن إظهار الوجه الحسن لكل ما حدث مؤخرا، لكن أحدهم، أكد أنه سعيد باحتمال وأفق التغيير، لكن ليس بالطريقة التى رحل بها الريِّس، مضيفا : أنه يشعر بالحزن لما حدث لمبارك. وأشار الى أنه يقرُّ بأن الرئيس السابق ارتكب أخطاء عدة، إلاَّ أنه يجد الجواب سهلا عندما يسأله إن كان يودُّ أن يعيد الرئيس فيما لو قيِّض له فعل ذلك، إذ يقول: "بالنسبة لي، أتمنى ذلك". و عندما كان فريق عمل BBC، يقومون بالتصوير فى مكان ارتفعت فيه صورة عملاقة ممزقة للرئيس السابق، وربما مُزِّقت نتيجة الإهمال وليس بفعل، أحاط بهم فجأة مجموعة من الرجال وحاولوا إقناعهم بأنهم يظهرون بعملهم ذلك عدم الاحترام، وطلبوا منهم تسليم الشريط الذى تم تسجيله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل