المحتوى الرئيسى

الإضرابات والاعتصامات عطلت‏2,5‏ مليون مواطن بالسياحة و‏3‏ ملايين بالحكومة

02/15 12:16

أدت إلي توقف العديد من القطاعات وبطالة الملايين من الشعب المصري‏,‏ ويأتي في مقدمتها قطاع السياحة الذي أدي إلي ركود السياحة وتعطل أكثر من‏2,5‏ مليون مواطن في هذا المجال‏,‏ فضلا عن تعطل‏3‏ ملايين مواطن والذين يبلغون‏50%‏ من العاملين بالحكومة‏.‏ وأوضح أن الاضرابات تؤدي إلي اغلاق البنوك التي تمثل شرايين الاقتصاد المصري لضخ الأموال في المشروعات الاقتصادية‏,‏ فضلا عن توقف جميع الخدمات والتسهيلات البنكية لرجال الأعمال والصناعة وحتي تقديم الأموال لسداد رواتب الموظفين والمديونيات بالرغم من توفر فائض السيولة لدي البنوك‏.‏ وأضاف أن قطاع الصناعة والتجارة تأثر بصورة بالغة من الاضرابات والاعتصامات‏,‏ حيث انخفض الانتاج بنسبة كبيرة وتوقفت المصانع في ظل حالة الشلل التي أصابت وسائل النقل والمرور‏.‏ وأشار إلي أن قطاع التصدير تأثر أيضا لتأثر الانتاج‏,‏ مما كبد المصدرين خسائر كبيرة لعدم قدرتهم علي الالتزام بالتعاقدات في المواعيد المتفق عليها محليا ودوليا‏.‏ وقال إن تقسيم إجمالي الناتج القومي المصري من سياحة وقناة السويس والبترول والنقل البحري والجوي والانتاج الصناعي والزراعي علي الشعب المصري‏,‏ فإن كل مواطن من الشعب لن يحصل علي أكثر من‏1300‏ دولار في السنة بما يعادل حوالي‏630‏ جنيها شهريا بالتساوي سواء كان رئيس جمهورية أو غفيرا‏.‏ وأشار إلي أن الحل الوحيد للنهوض بالشعب المصري هو التنمية الاقتصادية والتي سوف تنعكس ايجابيا علي طبقات الشعب المختلفة‏,‏ وإن كانت سابقا تصب في صالح بعض الطبقات أو الأفراد‏.‏ وأوضح أن التنمية سوف تدفع قاطرة الانتاج لتشغيل العمالة المعطلة من الشباب والاستفادة من الطاقات المهدرة‏,‏ مما يؤدي إلي استقطاب رءوس أموال أجنبية‏.‏ وأشار إلي أن وعود مجلس قيادة القوات المسلحة بحل مجلسي الشعب والشوري وتعديل الدستور تمثل حوالي‏90%‏ من مطالب شباب الثورة‏,‏ إلا أنه لابد من الصبر وترك المساحة الكافية من الوقت لتنفيذ هذه الوعود‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل