المحتوى الرئيسى

حواس ينفي سرقة قناع توت عنخ آمون ويؤكد استعادة القطع المسروقة

02/14 14:03

القاهرة - أ ش أنفي الدكتور زاهى حواس، وزير الدولة لشئون الآثار، ما ذكرته شبكة ''سى أن أن'' الأمريكية بشأن سرقة قناع الملك توت عنخ آمون الذهبي من المتحف المصري، مؤكداً أن هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق.وأضاف حواس، خلال البيان الصادر عن الوزارة - الاثنين، أن مندوب شبكة الـ ''بي بي سي'' التليفزيونية الأمريكية ومحطات أخرى تأكدوا من وجود القناع بالمتحف وقاموا بتصويره داخل الغرفة المغلقة وبجواره التابوتين الذهبيين للملك توت عنخ آمون بالإضافة إلى كل الحلى الذي عثر عليها العالم البريطاني هيوارد كارتر عندما فتح المقبرة والتابوت عام 1925.وأعرب وزير الدولة لشئون الآثار عن استغرابه الشديد من ما بثته شبكة ''سى أن أن'' موضحا أن وزارة الآثار قامت بدعوة الصحافة المصرية والعالمية لدخول المتحف المصري وتصوير قناع الملك توت عنخ آمون في مكانه.وأشار بيان الوزارة أن عمليات البحث، التي تمت داخل وخارج المتحف المصري عن القطع الأثرية المفقودة، أسفرت عن العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة موضحًا أن اللجنة عثرت على جعران القلب وذلك في الناحية الغربية من المتحف المصري بجوار بيت الهدايا.اقرأ أيضا:حواس: القطع المفقودة من المتحف المصري مسجلة ولا يمكن بيعها اضغط للتكبير الدكتور زاهى حواس، وزير الدولة لشئون الآثار القاهرة - أ ش أنفي الدكتور زاهى حواس، وزير الدولة لشئون الآثار، ما ذكرته شبكة ''سى أن أن'' الأمريكية بشأن سرقة قناع الملك توت عنخ آمون الذهبي من المتحف المصري، مؤكداً أن هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق.وأضاف حواس، خلال البيان الصادر عن الوزارة - الاثنين، أن مندوب شبكة الـ ''بي بي سي'' التليفزيونية الأمريكية ومحطات أخرى تأكدوا من وجود القناع بالمتحف وقاموا بتصويره داخل الغرفة المغلقة وبجواره التابوتين الذهبيين للملك توت عنخ آمون بالإضافة إلى كل الحلى الذي عثر عليها العالم البريطاني هيوارد كارتر عندما فتح المقبرة والتابوت عام 1925.وأعرب وزير الدولة لشئون الآثار عن استغرابه الشديد من ما بثته شبكة ''سى أن أن'' موضحا أن وزارة الآثار قامت بدعوة الصحافة المصرية والعالمية لدخول المتحف المصري وتصوير قناع الملك توت عنخ آمون في مكانه.وأشار بيان الوزارة أن عمليات البحث، التي تمت داخل وخارج المتحف المصري عن القطع الأثرية المفقودة، أسفرت عن العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة موضحًا أن اللجنة عثرت على جعران القلب وذلك في الناحية الغربية من المتحف المصري بجوار بيت الهدايا.اقرأ أيضا:حواس: القطع المفقودة من المتحف المصري مسجلة ولا يمكن بيعهاالقاهرة - أ ش أنفي الدكتور زاهى حواس، وزير الدولة لشئون الآثار، ما ذكرته شبكة ''سى أن أن'' الأمريكية بشأن سرقة قناع الملك توت عنخ آمون الذهبي من المتحف المصري، مؤكداً أن هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق.وأضاف حواس، خلال البيان الصادر عن الوزارة - الاثنين، أن مندوب شبكة الـ ''بي بي سي'' التليفزيونية الأمريكية ومحطات أخرى تأكدوا من وجود القناع بالمتحف وقاموا بتصويره داخل الغرفة المغلقة وبجواره التابوتين الذهبيين للملك توت عنخ آمون بالإضافة إلى كل الحلى الذي عثر عليها العالم البريطاني هيوارد كارتر عندما فتح المقبرة والتابوت عام 1925.وأعرب وزير الدولة لشئون الآثار عن استغرابه الشديد من ما بثته شبكة ''سى أن أن'' موضحا أن وزارة الآثار قامت بدعوة الصحافة المصرية والعالمية لدخول المتحف المصري وتصوير قناع الملك توت عنخ آمون في مكانه.وأشار بيان الوزارة أن عمليات البحث، التي تمت داخل وخارج المتحف المصري عن القطع الأثرية المفقودة، أسفرت عن العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة موضحًا أن اللجنة عثرت على جعران القلب وذلك في الناحية الغربية من المتحف المصري بجوار بيت الهدايا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل