المحتوى الرئيسى

شركات المراهنات الإسرائيلية تسرق الدوري المصري .. والتوقف يهددها بالإغلاق

02/14 13:49

اعتبرت تقارير صحفية إسرائيلية أن توقف الدوري المصري، سيؤثر سلبيًا على بعض من شركات المراهنات في إسرائيل، وهي الشركات التي تنشط بين أوساط عرب 48 أو ما يعرف بالوسط العربي في إسرائيل، حيث تتمتع فرق الأهلي والزمالك والإسماعيلي بالتحديد بشعبية كبيرة في هذا الوسط.وقالت صحيفة الأهرام أن توقف الدوري المصري أصبح محل اهتمام لوسائل الإعلام الإسرائيلية خلال المرحلة الراهنة بعد الاهتمام الكبير بالتطورات السياسية والأمنية بمصر خلال الفترة الماضية.وترجع هذه التقارير هذا الاهتمام الكبير بالدوري المصري بين أبناء عرب 48 لعدة أسباب أولها وجود عدد كبير من المصريين في إسرائيل، وهؤلاء مازالوا يتابعون الدوري المصري بشغف، ويحرصون على التجمع في الكثير من المقاهي والجلسات العربية في إسرائيل من أجل متابعة هذه المباريات.بالإضافة إلى تعلق الكثير من الفلسطينيين بهذا الدوري الذي يتسم بالكثير من المميزات خاصة وأن كلا من فريقي الأهلي أو الزمالك لديهما تاريخ رياضي كبير يعرفه هؤلاء الفلسطينيون ويتعلقون به. بجانب اهتمام عدد كبير من اليهود المصريين بهذا الدوري الذي كان يعيد لهم الحنين لمصر التي تركوها منذ سنوات.ويكشف التلفزيون الإسرائيلي في تقرير له إلى قيام بعض من مواقع المراهنات بمتابعة نتائج الدوري المصري وجمع المراهنات من الفلسطينيين أو حتى الإسرائيليين عنها، وهو ما يتم أيضا في الكثير من بطولات الدوري العربية الأخرى التي يتابعها الفلسطينيون مثل الدوري الاردني على سبيل المثال.وتحقق الكثير من مواقع المراهنات وحتى المواقع الإخبارية الكثير من المكاسب بفضل اهتمام الفلسطينيين بهذا الدوري، خاصة مع إقبال عدد كبير من الفلسطينيين على متابعة مباريات هذا الدوري ورصد نتائجها.اللافت أن الكثير من هذه المواقع تعرض مباريات الدوري وتبث نتائجها بصورة حية ، وتضع الكثير من المواد الإعلانية التي تدر عليها الكثير من الأرباح مع عرض هذه المباريات، وهو ما كان يحقق لها نتائج متميزة.وتعترف بعض من هذه التقارير بأن توقف الدوري بسبب الثورة المصرية لم يعط هذه المواقع الفرصة لمواصلة جني المكاسب مع توقف مباريات الدوري، حتى أن بعض من شركات المراهنات أصبحت مهددة بالإغلاق حالة استمرار توقف الدوري المصري لأكثر من ذلك والاكتفاء بخوض الفرق المصرية لمبارياتها الخارجية على الساحة الإفريقية.وبالتالي يبدو أن سرقة إسرائيل للثروات العربية لا يتوقف فقط عند سرقة الأرض أو قتل الفلسطينيين أو العرب، ولكنه يصل حتى إلى كرة القدم التي سرقتها تل أبيب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل