المحتوى الرئيسى

من القلب

02/14 13:32

عندما وجدوا أن الثورة قد تطيح بنظام الحكم لجأوا إلي أسلوب راق وهو أن تعود مصر قرية أو بلداً بدائياً.عطلوا المحمول في كل أنحاء مصر.ومنعوا تشغيل الإنترنت.وأوقفوا القطارات.وأطلقوا الرصاص والخيول والجمال علي المتظاهرينوعندما بدأ العالم يعلن أسماء وأعداد القتلي من المصريين ترتب علي ذلك هروب السياح ووقف الحركة السياحية كلها و"موت" الفنادق وتعطل وصول سفن الشحن إلي موانيء مصر فرح رجال الحكم وقالوا للشعب المصري الثائر:- أنظر ماذا فعلت وأنت تفلس مصر.مع أن الحقيقة كانت شيئاً آخر وهي أنهم المسئولون عن وقف الاستثمارات وموت الحركة الاقتصادية كلها.ولكنهم لم يعبأوا بما جري.كان هدفهم البقاء في الحكم.وبقواولكن مدة البقاء لم تطل عن 18 يوماً ولكنها جعلت الشباب يدرك أمرين:الأول أن مصر لا تهمهم في كثير أو قليل.والثاني أن علي مصر أن تدفع ثمن التغييرودفعت مصر الثمن ولكنها كسبت الشيء الأهم وهوالتغييروهو يعني أن مرحلة هامة بدأت في حياة مصر وسيترتب عليها بناء مصر أخري غير التي كانت.مصر التي ستكون.وستكون أفضل إن شاء الله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل