المحتوى الرئيسى

محمود.. شهيد الحرية

02/14 13:31

محمود.. منذ صغره يتمني أن يستشهد في سبيل الله والوطن مثل جده البطل عبدالعزيز بدوي الخطيب أحد شهداء حرب أكتوبر العظيمة هكذا كان يفكر محمود علي الخطيب صاحب الـ 19 ربيعاً.. إلي أن وجد ما كان يبحث عنه في ثورة 25 يناير.. ذهب إلي ميدان التحرير لينضم إلي الثوار.. منعه أبواه عن الذهاب عنوة.. لكن هيهات.. من يستطيع أن يمنع قلباً يريد أن ينعم بالحرية.جاء يوم الجمعة صباحاً.. محمود لا يريد أن يبقي بالمنزل.. يريد أن ينضم إلي الثوار.. والأبوان لا يسمحان له بالخروج.. ونسيا أن هذا القلب متيم بحب الوطن مشغول بالحرية ولهان بتراب مصر حتي جاء بيان عمر سليمان الذي أعلن فيه تخلي مبارك عن الحكم.. نسي محمود نفسه تذكر فقط مصر.. تذكر الحرية وتذكر الكرامة.. اندفع يحمل علم مصر إلي البلكونة وأخذ يهتف: مصر.. مصر.. مصر.. وفجأة سقط محمود وهو يحمل علم مصر من الطابق الرابع.. التف العلم حول جسد محمود وطار في الهواء كأنه يحتضنه.. يقبله.. شرب العلم من دم محمود.. فاضت روح محمود إلي باريها.. شهيداً في سبيل الحرية.      

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل