المحتوى الرئيسى

المتظاهرون في التربية والتعليم..احتجزوا "هلال" في مبني الوزارة طالبوا بحضور "شفيق" للإفراج عنه.. ورفضوا "المسكنات"

02/14 13:31

في تطور ساخن للاحتجاجات قام أكثر من ألف موظف بوزارة التربية والتعليم من العاملين بالعقود باحتجاز د. هاني هلال وزير التعليم العالي والمشرف مؤقتا علي وزارة التربية والتعليم أمام قاعة المؤتمرات الكبري بديوان وزارة التربية والتعليم رافضين خروجه إلا بعد حضور الفريق أحمد شفيق رئيس مجلس الوزراء لحل مشكلة تعيينهم ولكنه خرج من الوزارة بعدها بعشر دقائق.كان د. هاني هلال قد غادر اجتماع مجلس وزراء حكومة تصريف الأعمال وتوجه للوزارة بعد تصاعد احتجاجات موظفي العقود والمعلمين المساعدين اعتراضا علي عدم منحهم بما أسموه بضمانات كافية لتثبيتهم.. حيث بدأت بعض الوزارات والجهات الحكومية بالفعل تعيين العاملين بالعقود المؤقتة وهو ما دفعهم للتظاهر للتعرف علي سبب تأخر تثبيتهم حيث أكدوا أنهم يرفضون أي مسكنات تقدم لهم ولن يتوقفوا عن الاحتجاج حتي يوقعوا عقود التثبيت مهددين بالاعتصام في حالة عدم تحقيق مطالبهم.استقبل المتظاهرون د. هاني هلال بالهتافات مطالبين بسرعة تثبيتهم.. حيث قال "أنا مش بحب الأسلوب ده وزعلان منكم ولو عملتوا مظاهرات للمرة الثالثة مش هاجي الوزارة دي تاني حيث ان الهتافات الاحتجاجية التي رفعها الموظفون وسيلة غير حضارية ولا تليق بهم معتبرا ان الاعتصام داخل فناء الوزارة لن يحل مشاكلهم.أضاف: إذا كان اختياركم هو التظاهر فأنا هامشي ومش هادخل الوزارة تاني ومش هتلاقوا حد يسمع لكم وهو ما اعترض عليه الموظفون ليخرجوا من قاعة الاجتماعات ويواصلوا احتجاجاتهم داخل ديوان الوزارة وحاول معاونو د. هاني هلال إقناع المحتجين بضرورة خروجه من الوزارة لارتباطه باجتماع داخل مجلس الوزراء لطرح مشكلة تثبيت موظفي العقود غير ان المحتجين رفضوا ليدخل مرة أخري الي قاعة الاجتماعات.. ويقول الحمد لله إني مش هبقي وزيركم وهو مازاد من غضبهم..!!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل