المحتوى الرئيسى

الجزائر: إنهاء حالة الطواريء خلال أيام

02/14 10:51

أعلن وزير الخارجية الجزائري مراد ميدلسي الاثنين إنهاء حالة الطواريء المفروضة على البلاد منذ 19 عاما في غضون الأيام المقبلة.وأوضح ميدلسي قائلا خلال أيام سنتحدث عن حالة الطوارئ وكأنها شيء من الماضي .وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد تعهد في الثاني من الشهر الجاري برفع حالة الطوارىء المفروضة في بلاده منذ عام 1991.كما وعد الرئيس الجزائري كذلك بمنح المزيد من الحرية السياسية، فيما اعتبره بعض المراقبين محاولة لابعاد موجة الانتفاضة ضد الحكومات العربية التي بدأت في تونس ثم انتقلت بعدها إلى مصر.ويأتي الإعلان بعد يوم واحد من دعوة المعارضة الجزائرية لتنظيم تظاهرة جديدة في 19 فبراير / شباط في الجزائر العاصمة وذلك في سعيها لتغيير النظام الحاكم في البلاد.وكانت قوات الأمن الجزائرية قد اعتقلت السبت حوالي 400 متظاهرا شاركوا في مسيرة محظورة تطالب بتغيير النظام، شارك فيها الآلاف. اضغط للتكبير بوتفليقة أعلن وزير الخارجية الجزائري مراد ميدلسي الاثنين إنهاء حالة الطواريء المفروضة على البلاد منذ 19 عاما في غضون الأيام المقبلة.وأوضح ميدلسي قائلا خلال أيام سنتحدث عن حالة الطوارئ وكأنها شيء من الماضي .وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد تعهد في الثاني من الشهر الجاري برفع حالة الطوارىء المفروضة في بلاده منذ عام 1991.كما وعد الرئيس الجزائري كذلك بمنح المزيد من الحرية السياسية، فيما اعتبره بعض المراقبين محاولة لابعاد موجة الانتفاضة ضد الحكومات العربية التي بدأت في تونس ثم انتقلت بعدها إلى مصر.ويأتي الإعلان بعد يوم واحد من دعوة المعارضة الجزائرية لتنظيم تظاهرة جديدة في 19 فبراير / شباط في الجزائر العاصمة وذلك في سعيها لتغيير النظام الحاكم في البلاد.وكانت قوات الأمن الجزائرية قد اعتقلت السبت حوالي 400 متظاهرا شاركوا في مسيرة محظورة تطالب بتغيير النظام، شارك فيها الآلاف.أعلن وزير الخارجية الجزائري مراد ميدلسي الاثنين إنهاء حالة الطواريء المفروضة على البلاد منذ 19 عاما في غضون الأيام المقبلة.وأوضح ميدلسي قائلا خلال أيام سنتحدث عن حالة الطوارئ وكأنها شيء من الماضي .وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد تعهد في الثاني من الشهر الجاري برفع حالة الطوارىء المفروضة في بلاده منذ عام 1991.كما وعد الرئيس الجزائري كذلك بمنح المزيد من الحرية السياسية، فيما اعتبره بعض المراقبين محاولة لابعاد موجة الانتفاضة ضد الحكومات العربية التي بدأت في تونس ثم انتقلت بعدها إلى مصر.ويأتي الإعلان بعد يوم واحد من دعوة المعارضة الجزائرية لتنظيم تظاهرة جديدة في 19 فبراير / شباط في الجزائر العاصمة وذلك في سعيها لتغيير النظام الحاكم في البلاد.وكانت قوات الأمن الجزائرية قد اعتقلت السبت حوالي 400 متظاهرا شاركوا في مسيرة محظورة تطالب بتغيير النظام، شارك فيها الآلاف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل