المحتوى الرئيسى

مصر الحلم الذي تحقق

02/14 04:41

أخيرا تحقق الحلم‮.. ‬الحلم الكبير‮.. ‬الحلم الذي حلمت به كثيرا‮.. ‬وتمنيت من الله أن أراه وأنا علي قيد الحياة‮.. ‬وألا يكون كغيره من الأحلام التي قتلها بداخلي الفاسدين وأصحاب الوجوه العديدة وأصحاب المصالح الشخصية‮.. ‬الذين دمروا حياتنا‮.. ‬أخيرا تحقق الحلم علي يد اخواني الشباب‮.. ‬ورأيت بعيني الشعب المصري يثور في وجه حكامه الطغاة‮.. ‬هؤلاء الشباب‮  ‬أزاحوا بدمائهم وأرواحهم كابوسا استسلمنا له كثيرا‮.. ‬وعشنا فيه أياما طويلة‮.. ‬بدلوا شعارنا نحن جيل الوسط من‮ »‬امشي جنب الحيط‮« ‬إلي‮  »‬ارفع رأسك فوق‮.. ‬أنت مصري‮«.. ‬أكدوا للعالم كله ان المصريين قادرون علي استعادة مصريتهم‮.. ‬واستعادة وطنهم مصر من يد السارقين والعابثين والمتلاعبين‮.. ‬وقالوا في كلمة رائعة أنصت لها العالم كله ان مصر لكل المصريين الشرفاء‮.. ‬فهي جنتهم في الأرض‮.. ‬ونار تحرق الخونة والجبناء‮.‬لقد أعادوا لنا الانتماء والولاء والحب‮.. ‬وأعادوا لنا القيم والعادات الجميلة التي توارت في ظل صراع رسمه لنا الطغاة عامدين متعمدين‮.. ‬أعادوا لنا البسمة وخفة الدم‮.. ‬التي حل محلها الكآبة والحزن والجنون أحيانا‮.‬قدموا لنا نموذج من المفردات التي لم نفهما‮.. ‬ولم نحاول فهمها‮.. ‬ولكنهم كانوا يعنوها جيدا‮.. ‬أكدوا للشرفاء أمثالهم‮  ‬أنهم يمكنهم الاستمرار في مصر والعيش بها‮.. ‬وانه لا هجرة شرعية أو‮ ‬غير شرعية بعد اليوم‮.‬لقد وقفوا أمام الفساد‮. ‬الذي ينهار وتتساقط رموزه ساعة تلو الأخري‮.. ‬لم يخافوا كما خفنا‮.. ‬ولم يسكتوا علي الظلم كما سكتنا‮. ‬شباب ‮٥٢ ‬يناير تقدموا الصفوف ونحن خلفهم‮.. ‬بعزيمتهم واصرارهم أزحنا عن أنفسنا قناع الذل والهوان‮.. ‬واستعدنا وجهنا الحقيقي الشجاع‮.. ‬هذه الثورة لم تكن ضد نظام حكم مستبد ومغرور‮.. ‬وإنما ثورة ضد الفساد والمنتفعين والجالسين علي كل الموائد‮.. ‬ضد المحيطين بالكراسي وأصحاب المصالح الشخصية الذين لم يجدوا لهم مكانا بيننا بعد اليوم‮.. ‬هذه الثورة سيخلق من ظهورها ثورات في كل مكان ضد الفساد وعدم المساواة‮.. ‬وضد المنتفعين والحاقدين والحاسدين‮.. ‬وهنا يبرز دور جيل الوسط‮.. ‬الذي عليه ان يتحرك ويرفع صوته بعد ان رفع قامته ضد الظلم والاستعباد‮.. ‬ويكشف عن الفاسدين في كل موقع‮.‬لن أقول شكرا للشباب‮.. ‬ولكن أقول عفوا سامحونا لقد فرطنا في حقنا وحقكم كثيرا‮.. ‬واسمحوا لنا ان نقف بجواركم ونظهر في الصورة‮.. ‬كما خرجنا معكم يوم الجمعة ‮٨٢ ‬يناير‮.. ‬لقد علمتمونا واستوعبنا جيدا الدرس‮.. ‬ونعدكم اننا لن نعود للوراء أبدا‮..‬وأخيرا أقولها من كل قلبي وأنا فخور‮  ‬بمصريتي‮.. ‬تحيا مصر‮.. ‬تحيا مصر‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل