المحتوى الرئيسى

حاگموا أعمياء القلب الذين ضربوا الثوار بالبنادق‮ ‬‮٦٨١‬مصريا‮ ‬مهددون بالعمي بسبب‮ ‬طلقات‮ ‬الرش ضد المتظاهرين‮ ‬

02/14 22:45

إصابات العيون كانت أعلي نسبة‮ ‬إصابات استقبلها مستشفي قصر العيني خلال الأحداث السابقة‮.‬أكثر من ‮٦٨١ ‬حالة أصيبت إصابات خطيرة‮.. ‬ونسبة كبيرة منهم تحولت إصاباتهم لعاهة مستديمة ليصبحوا من أبرز ضحايا مظاهرات ‮٥٢ ‬يناير‮.‬داخل قسم الرمد بقصر العيني لايزال أكثر من ثلاثين مصاباً‮ ‬يتلقون علاجهم،‮ ‬بعضهم أجري خمس جراحات ولايزال فاقداً‮ ‬للرؤية‮.. ‬ونسبة كبيرة من المصابين‮ ‬غادروا المستشفي ولايزالون يتلقون العلاج أملاً‮ ‬في استعادة الرؤية‮.‬من داخل قسم الرمد التقيت بالمصابين،‮ ‬معظمهم شباب صغير‮.. ‬أو أطفال لا ذنب لهم‮.. ‬بعضهم أصيب بالفعل خلال مشاركته في المظاهرات أملاً‮ ‬في تحقيق أحلامه الصغيرة‮.‬ولكن الغريب أن بعضهم أصيب داخل شرفة بيته أو أثناء عودته لبيته بعيداً‮ ‬عن مسرح المظاهرات‮.. ‬ولكنهم جميعاً‮ ‬يطالبون ألا تنساهم الدولة وأن يكون هناك تعويض عما أصابهم حتي يستطيعوا مواصلة حياتهم‮.‬عشت الظلمعلاء محمد محمد‮ »٥٢ ‬سنة‮« ‬قال‮ ‬لي‮: ‬أعمل جرسوناً‮ ‬بمحل كشري‮.. ‬قررت المشاركة في مظاهرات ‮٥٢ ‬يناير بعد أن تعرض ابن عمي وجاري للحبس ظلماً‮ ‬علي يد بعض ضباط الشرطة‮.. ‬أصبت بطلق ناري أصاب عيني بانفجار في القرنية وتهتك في الشبكية‮.. ‬أجريت عدة جراحات بقصر العيني لكني مازلت عاجزاً‮ ‬عن الرؤية‮.. ‬أتمني أن يكون العهد القادم بدون ظلم وأن تتحقق العدالة التي أصبحنا ضحايا من أجلها‮.‬تامر حسين محمد محام ‮ »١٣ ‬سنة‮«: ‬ليست لي قضية خاصة لكني خرجت مثل الآلاف‮ ‬غيري من الشباب للمشاركة لأني أحلم بحياة عادلة بلا فساد‮.. ‬فقدت عيني اليمني لكني لست نادماً‮.‬أبيع الموزمحمد فهمي لم تكن له أي علاقة‮ ‬بالمظاهرات‮.. ‬كان يبيع الموز علي عربته الصغيرة بأحد شوارع شبين الكوم وفوجئ برجال الشرطة يطلقون أعيرة من بنادق الرش لتفريق المتظاهرين‮.. ‬أصابته إحداها في عينه ليفقد الرؤية بها‮.‬أحمد مجدي‮ »٧١ ‬سنة‮« ‬فقد البصر بإحدي عينيه وفقد معها عمله كسائق علي ميكروباص لكنه يقول‮: ‬رغم إنني فقدت عيني إلا أنني أشعر بالأمل و»يارب اللي جاي يكون أحسن‮«.‬مصطفي محمد بدوي يقول‮: ‬فقدت عيني وفقدت عملي الموسمي كطباخ في مطعم شهير‮.. ‬ليس لي تأمين ولا معاش لكن أملي الوحيد هو أن تتحسن الأوضاع بعد التغيير‮.. ‬وأتمني ألا ينسانا الناس وأن يكون هناك من يرعي ضحايا ‮٥٢ ‬يناير‮.‬حلمي أبو المعاطي هو أكبر المصابين سناً‮ ‬ عمره ‮٣٥ ‬عاماً،‮ ‬لديه أربعة أولاد جميعهم بالتعليم وكان يعمل في شركة قطاع خاص تم تسريحه منها توفيراً‮ ‬للعمالة‮. ‬يقول حلمي‮: ‬لم أشارك في المظاهرات بل إنني يوم الحادث خرجت أنادي شقيقي وأقنعه بالعودة للمنزل‮.‬كنت أقف أمام منزلي في شارع الحرية بالكيت كات‮.. ‬وفوجئت بطلقة أصابت رأسي وأضاعت البصر في العينين‮.. ‬أجريت عدة جراحات ولازلت لا أري حتي الآن‮.‬أصغر المصابينمحمد جمال‮ »٠١ ‬سنوات‮« ‬ومي‮ ‬ناصر‮ »٨ ‬سنوات‮« ‬هما أصغر ضحيتين‮.. ‬محمد كان يقف في شرفة منزله بالفيوم يشاهد المتظاهرين ليفاجأ بالطلقة التي أضاعت عينه‮.‬أما مي فكانت تسير في منطقة الإسعاف مع والدها عائدين لمنزلهما ولا يعرف والدها من أين جاءت الطلقة الغادرة لتصيب عين ابنته‮.‬يقول د‮. ‬أشرف حاتم مدير مستشفي قصر العيني إن المستشفي استقبل ‮٦٨١ ‬إصابة عيون خلال ستة أيام وهو معدل لم يحدث من قبل‮.. ‬والإصابات كلها كانت خطيرة لأنها جاءت من بنادق الرش التي تستخدم في الصيد ويتم استخدامها لتفريق المتظاهرين والطلقات أصابت مقلة العين بانفجار‮.. ‬وهذه الحالات لابد من إجراء جراحة سريعة جداً‮ ‬لتعويض السائل الذي فقدته العين،‮ ‬لذلك كنا نجري ‮٤٢ ‬جراحة يومياً‮ ‬وبعض الأطباء ساهموا بإجراء جراحات في عياداتهم الخاصة مجاناً‮ ‬للمصابين حتي لا ينتظروا قائمة الانتظار وتضيع عيونهم إلي الأبد‮.‬ويقول إن المستشفي استقبل ‮٢٠٤٣ ‬حالة من يوم ‮٥٢ ‬يناير منها ‮٠٦٧١ ‬إصابة لها علاقة مباشرة بالمظاهرات وقد وصلت الوفيات إلي ‮٢٣ ‬حالة وفاة وخرجت معظم الحالات باستثناء العيون‮. ‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل