المحتوى الرئيسى

عيد حبك يا بلدى بقلم:ياسمين صلاح الدين

02/14 21:39

عيد حبك يا بلادى بقلم/ياسمين صلاح الدين اليوم عيد الحب كل حبيب يحتفل مع حبيبه عيد حب يجمع القلوب ببعضها ولكن أنا وكل المصريين سنحتفل بعيد حب كبير جدا لبلدنا الغالية مصر مصر الحرة الأبية التي كتبت شهادة ميلاد جديدة لها منذ 25 يناير 2011 بلادي عشت سنوات تعانين من الظلم والفساد والطمع . كانت تغتصبك كل يوم عصابة من الأفاقين واكلي لحوم البشر وأنت صابرة حتى جاء اليوم المعلوم يوم ان بعث شعبك من جديد يوم ان ثار الشعب على الظلم وقال كفى يوم أن حرروك والبسوكى ثوب الكرامة والعزة الثورة كانت من كل المصريين الشرفاء ثورة قادها الشرفاء واقصد بهم من استشهدوا وقتلوا وعذبوا فى الثورة هؤلاء هم أبطالها الحقيقيون هؤلاء من ننحنى لشجاعتهم إعزازا وإكراما وحبا فقد دفعوا حياتهم ودماءهم من اجل ان نعيش هؤلاء هم أبطال مصر وأبطال الثورة وليس الذين جاءوا بعدهم وأصبحوا أبطالا من لا شيء . لن نسمح لأناس لم يضحوا بقطرة دم بان يصبحوا أبطالا على حساب من ضحوا بأرواحهم من اجل مصر . لن نسمح بالمنافقين والأفاقين بوجودهم بيننا الذين كانوا بالأمس يمتدحوا النظام السابق ويتغنون به واليوم يسبوا فيه ويلعنوه. مصر الآن تحتاج الى الشرفاء والعقلاء من أبنائها نحتاج إلى من يحب مصر ويعمل على مصلحة الشعب وهناك أشخاص بعينهم نتمنى ان نجدهم فى هذه المرحلة والذين اثبتوا حبهم لهذا الوطن منهم الدكتور احمد زويل وكمال الجنزورى وعمرو موسى والملط وكثير من الشرفاء ليس بالضرورة ان يكون الرئيس بل نريدهم كلهم فى هذه المرحلة الدقيقة لبناء مصر الجديدة اتمنى ان يكون الاهتمام الاول بالتعليم فالتعليم يحتاج الى نقلة كبيرة جدا يجب ان نركز عليها ونفتح المجال للمبدعين من الشباب فى عمل مناهج جديدة متطورة وعمل مسابقات لافضل منهج فى جميع المواد وباستخدام احدث الوسائل اما عن موضوع الرئيس القادم فعلى من يريد الترشيح ان يعلن برنامجه وخطته ومحاورة المرشحين الآخرين ومنازلتهم بدون عصبية والأفضل هو من سينتخب اقول لكل من يريد ان يقفز على ظهور رجال الثورة خافوا الله ولا تحسبوا ان الشعب المصري من السهل ان يخدع بتمثيليات ومشاهد مفبركة تجعل منكم أبطالا وهميين فالشعب أصبح عنده وعى كامل ونضج سياسيا بقدر يجعله يحكم جيدا على الأشخاص ويفرق بين المخلص والمنافق والمأجور انحنى إجلالا لكل من حمل علم مصر فى اى بقعة فى الأرض انحنى اجلالا للشهداء واسرهم وكل من هتف باسم مصر ضد الظلم والفساد الثورة خلقت مصريا جديدا مصري يستطيع ان يرفع رأسه وسط العالم ويفخر بمصريته .المصري الأصيل الذي جعل بلاد العالم تعرف قيمة شباب مصر وشعبها . الثورة والرجال المخلصين الذين جعلوا العالم يذهل مما يرى ويصمت امام هذا الصمود وهذه الشجاعة التى فاقت كل الشعوب اليوم ارفع راسك وقل بكل فخر انا مصري مصري مصرى حتى النخاع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل