المحتوى الرئيسى

السلفيون يحذرون من المساس بالمادة الثانية من الدستور

02/14 20:39

كتب- سامي مجدي:حذر منتمين للجماعة السلفية بمصر من المساس بالمادة الثانية من الدستور والتي تقر أن الشريعة الإسلامية هي المصدر الأساسي للتشريع، وكذا المساس بالهوية الإسلامية للدولة المصرية.   واحتشد حوالي 5 آلاف مواطن من المنتمين للجماعة السلفية، بمسجد الرحمة بشارع الهرم، حيث ألقى الشيخ إسماعيل المقدم كحاضرة حذر فيها القائمين على إعداد الدستور الجديد للبلاد من المساس بالمادة الثانية من الدستور.   وأدى الحشد الكبير أمام المسجد إلى تعطل حركة المرور بشارع الهرم، عدة ساعات قبل أن تعود الحركة لطبيعتها عقب انتهاء محاضرة الشيخ اسماعيل المقدم.   يشار إلى أن المجلس الاعلى للقوات المسلحة أعلن انه سيتولى ادارة شئون البلاد لمدة انتقالية تمتد لستة شهور قادمة او انتهاء انتخابات مجلسي الشعب والشورى ورئاسة الجمهورية.   وقال المجلس في البيان رقم خمسة - والذي أصدره الاحد - انه تقرر ايقاف العمل بالدستور الحالي، كما قرر المجلس حل مجلسي الشعب والشورى، وكرر المجلس تعهده الالتزام بالاتفاقيات والتعهدات التي وقعت عليها مصر.   واشار المجلس الى ان المشير محمد حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة هو من يمثل المجلس في الفترة القادمة أمام كافة الجهات داخليا وخارجيا، وقرر المجلس الاعلى للقوات المسلحة تشكيل لجنة لتعديل بعض مواد الدستور وتحديد قواعد الاستفتاء عليها.   اقرأ أيضا: انباء بأن مصر تعتزم اجراء استفتاء على تعديل الدستور بعد شهرين اضغط للتكبير المشير محمد حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة كتب- سامي مجدي:حذر منتمين للجماعة السلفية بمصر من المساس بالمادة الثانية من الدستور والتي تقر أن الشريعة الإسلامية هي المصدر الأساسي للتشريع، وكذا المساس بالهوية الإسلامية للدولة المصرية.   واحتشد حوالي 5 آلاف مواطن من المنتمين للجماعة السلفية، بمسجد الرحمة بشارع الهرم، حيث ألقى الشيخ إسماعيل المقدم كحاضرة حذر فيها القائمين على إعداد الدستور الجديد للبلاد من المساس بالمادة الثانية من الدستور.   وأدى الحشد الكبير أمام المسجد إلى تعطل حركة المرور بشارع الهرم، عدة ساعات قبل أن تعود الحركة لطبيعتها عقب انتهاء محاضرة الشيخ اسماعيل المقدم.   يشار إلى أن المجلس الاعلى للقوات المسلحة أعلن انه سيتولى ادارة شئون البلاد لمدة انتقالية تمتد لستة شهور قادمة او انتهاء انتخابات مجلسي الشعب والشورى ورئاسة الجمهورية.   وقال المجلس في البيان رقم خمسة - والذي أصدره الاحد - انه تقرر ايقاف العمل بالدستور الحالي، كما قرر المجلس حل مجلسي الشعب والشورى، وكرر المجلس تعهده الالتزام بالاتفاقيات والتعهدات التي وقعت عليها مصر.   واشار المجلس الى ان المشير محمد حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة هو من يمثل المجلس في الفترة القادمة أمام كافة الجهات داخليا وخارجيا، وقرر المجلس الاعلى للقوات المسلحة تشكيل لجنة لتعديل بعض مواد الدستور وتحديد قواعد الاستفتاء عليها.   اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل