المحتوى الرئيسى

الإتحاد الأوروبي: لم نتلق طلبا مصريا حتى الآن لتجميد أرصدة مبارك او مقربين منه

02/14 20:39

بروكسل - أ.ش.أأعلن المجلس الوزاري الأوروبي أن الإتحاد الأوروبي لم يتلق طلبا مصريا حتى الآن، يقضي بتجميد أرصدة الرئيس السابق حسني مبارك، والمقربين منه.وأشارت مايا كوسيانيتش - المتحدثة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الإتحاد الأوروبي كاثرين آشتون، والتي تشغل أيضا منصب نائب رئيس المفوضية الأوروبية - إلى أن الإتحاد الأوروبي يجري "تقييما دقيقا " للوضع في مصر.وأضافت أن هناك اتصالات مع السلطات الانتقالية المصرية لرسم ملامح المرحلة المقبلة، و"حتى اللحظة، لا يمكن الحديث عن قرار أوروبي بشأن تجميد أرصدة مبارك ومن كانوا يحيطون به إبان حكمه".وأشارت المتحدثة إلى أن المساعدات الأوروبية الممنوحة لمصر تخضع لآليات مراقبة وصفتها بـ"الدقيقة" من أجل التأكد من حسن استخدامها.وأضافت "تربطنا مع مصر برامج مشتركة في مجال محاربة الفقر ودعم الديمقراطية، وتحسين مستوى الإدارة، ولم نتلق، حتى الآن، أي إشارة على وجود فساد أو سوء استخدام لأموال المساعدات الأوروبية".وأوضحت المتحدثة أن مستقبل البرامج والمساعدات المقررة أوربيا لمصر، وكذلك ما يمكن أن تحتاجه البلاد في المستقبل لا زال محل بحث وتحليل من قبل أوروبا بالتشاور مع السلطات المصرية على أكثر من مستوى.اقرأ أيضا:سويسرا تجمد حسابات وممتلكات حسني مبارك اضغط للتكبير الرئيس السابق حسني مبارك بروكسل - أ.ش.أأعلن المجلس الوزاري الأوروبي أن الإتحاد الأوروبي لم يتلق طلبا مصريا حتى الآن، يقضي بتجميد أرصدة الرئيس السابق حسني مبارك، والمقربين منه.وأشارت مايا كوسيانيتش - المتحدثة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الإتحاد الأوروبي كاثرين آشتون، والتي تشغل أيضا منصب نائب رئيس المفوضية الأوروبية - إلى أن الإتحاد الأوروبي يجري "تقييما دقيقا " للوضع في مصر.وأضافت أن هناك اتصالات مع السلطات الانتقالية المصرية لرسم ملامح المرحلة المقبلة، و"حتى اللحظة، لا يمكن الحديث عن قرار أوروبي بشأن تجميد أرصدة مبارك ومن كانوا يحيطون به إبان حكمه".وأشارت المتحدثة إلى أن المساعدات الأوروبية الممنوحة لمصر تخضع لآليات مراقبة وصفتها بـ"الدقيقة" من أجل التأكد من حسن استخدامها.وأضافت "تربطنا مع مصر برامج مشتركة في مجال محاربة الفقر ودعم الديمقراطية، وتحسين مستوى الإدارة، ولم نتلق، حتى الآن، أي إشارة على وجود فساد أو سوء استخدام لأموال المساعدات الأوروبية".وأوضحت المتحدثة أن مستقبل البرامج والمساعدات المقررة أوربيا لمصر، وكذلك ما يمكن أن تحتاجه البلاد في المستقبل لا زال محل بحث وتحليل من قبل أوروبا بالتشاور مع السلطات المصرية على أكثر من مستوى.اقرأ أيضا:أعلن المجلس الوزاري الأوروبي أن الإتحاد الأوروبي لم يتلق طلبا مصريا حتى الآن، يقضي بتجميد أرصدة الرئيس السابق حسني مبارك، والمقربين منه.وأشارت مايا كوسيانيتش - المتحدثة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الإتحاد الأوروبي كاثرين آشتون، والتي تشغل أيضا منصب نائب رئيس المفوضية الأوروبية - إلى أن الإتحاد الأوروبي يجري "تقييما دقيقا " للوضع في مصر.وأضافت أن هناك اتصالات مع السلطات الانتقالية المصرية لرسم ملامح المرحلة المقبلة، و"حتى اللحظة، لا يمكن الحديث عن قرار أوروبي بشأن تجميد أرصدة مبارك ومن كانوا يحيطون به إبان حكمه".وأشارت المتحدثة إلى أن المساعدات الأوروبية الممنوحة لمصر تخضع لآليات مراقبة وصفتها بـ"الدقيقة" من أجل التأكد من حسن استخدامها.وأضافت "تربطنا مع مصر برامج مشتركة في مجال محاربة الفقر ودعم الديمقراطية، وتحسين مستوى الإدارة، ولم نتلق، حتى الآن، أي إشارة على وجود فساد أو سوء استخدام لأموال المساعدات الأوروبية".وأوضحت المتحدثة أن مستقبل البرامج والمساعدات المقررة أوربيا لمصر، وكذلك ما يمكن أن تحتاجه البلاد في المستقبل لا زال محل بحث وتحليل من قبل أوروبا بالتشاور مع السلطات المصرية على أكثر من مستوى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل