المحتوى الرئيسى

ثوره الشباب بعيون الاحزاب بقلم:مالك عمران

02/14 20:19

ثوره الشباب بعيون الاحزاب بينما تتنقل بين المحطات الفضائيه العربيه تشاهد الكثير من البرامج والتحليلات عن الثوره الشبابيه بمصر وانبهار العالم بها لتجد كل محلل يتناول الحدث بما يتلائم مع مصالحه الشخصيه والحزبيه واغلبهم يدورون بافكار مغلقه عفى عليها الزمن ولا يستطعون ربطها بالواقع لتستقيم الامور كما تحدث . لناخذ نموذج غريب لمحلل على القناه اللبنانيه nbn وكان المحلل رفيق نصر الله صاحب مكتب تحليل واستشارات ودراسات يحمل لواء ايران بوجهة نظره مع انه يدعي عروبته وعلمانيته ولكن طول الوقت يدافع عن حسن نصر الله ويعلل سبب التدخلات الايرانيه لعدم وجود احد يحمل لواء القدس وان ما يحدث للعالم يتوافق مع الفكر الايراني وعلى العالم العربي الكبير السني ان يعتذر للفرس المجوس على على فهم الاحداث السابقه بشكل خاطىء وغير اهدافها الصحيحه , فاحتلال العراق والتعاون مع الامريكان وتهجير الشعب العراقي واحلال شعوب فارسيه والتنكيل بالعراقيين كان من اجل تقريب وجهة النظر الفارسيه والعربيه والتعايش بجانب بعضهم لتدارك الفهم الخاطىء مستقبلا , وان تهجير الفلسطينين من العراق على يد رجال ايران والمليشيات الشيعيه وقتلهم والتمثيل بهم كان من اجل اعتراضهم على ممانعه اسرائيل لعوده اللاجئين وان تدريب عناصر ومليشيات عراقيه على يد عناصر من حزب الله للتنكيل بالفلسطينين واهل السنه بالعراق لها اهداف تم فهمها بشكل اخر فكانت الاحداث والتغيرات تسير وفق اهدافهم ولمصلحتهم بعد ان افشلوا المخططات الغربيه , واخيرا انتقص وعاب على الثوره لعدم اكمالها مرحلتها وهي وجوب التصادم بين الجيش والشعب لتحترق مصر . واخرون يعتبون على الثوره الشبابيه لعدم رفع لافتات تدعوا لتحرير القدس وكأن الحدث الجديد بمصر عثرت خلاله الثوره على الفانوس السحري ونسوا ان كرامه المواطن ورفاهيته وعجلة النمو الاقتصادي والصناعات هي التي تصنع هذه المعجزات في ظل الاوضاع المزريه لبقيه الشعوب العربيه , وان مصر هي التي تحتاج من العرب في ظل التغيرات الجديده التي ستقام على ارضيه مصدرها العداله والشفافيه والاصلاحات الاقتصاديه لاقامه المشاريع واستثمار الاموال العربيه الممتلئ بها البنوك الغربيه لتصبح مصر مركز امن للعرب وغيرهم للاستثمارات التي سوف تعود الخيرات وخبراتها لتسهم في نمو البلاد الاخرى , فالشعارات القديمه التي عفى عليها الزمن انتهت الى الابد واصبحت خارج القاموس الحضاري فقبل ان تنادي بتحرير الاراضي المحتله العربيه من ايران واسرائيل عليك ان تتذكر ان الكرامه للمواطن يجب عليك ان تنادي بها اولا وتتاكد منها لانها تصنع الاقتصاد وهي مؤشر حقيقي للقوه التي تستطيع ان تسترد بها حقوقك المغتصبه . مالك عمران fabulous-2010@windowslive.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل