المحتوى الرئيسى

البلتاجى: "السعيد" و"المتناوى" متهمان بالاستيلاء على المال العام فى منطقة الجيزة

02/14 18:28

صرح مدحت البلتاجى المدير التنفيذى للمجلس القومى للرياضة، أن الاتهامات الباطلة التى يدعيها بعض الأفراد لمسئولى المجلس ويهدفون من ورائها تضليل الرأى العام واستغلال المرحلة التاريخية التى تعيشها مصر للقضاء على الفساد بالدفاع عن أنفسهم عن طريق ترديد ادعاءات واتهامات باطلة تهدف إلى نسيان فسادهم، مشيراً إلى أن المجلس القومى لن يرضخ لهذه الاتهامات الباطلة لم يتوانَ فى ملاحقة الفساد والمفسدين. جاء حديث البلتاجى تعليقاً على ما نشر فى "اليوم السابع" تحت عنوان "بلاغ للنائب العام يتهم صقر بالاستيلاء على 7 ملايين جنيه" بعد البلاغ الذى تقدم به عمرو السعيد رئيس الاتحاد المصرى للجمباز للنائب العام ضد المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومى للرياضة ومدحت البلتاجى ورضا عبد المعطى المستشار القانونى للمجلس. قال البلتاجى، إن هذه الاتهامات المزعومة ليس لها أى أساس من الصحة، مؤكداً على أن هناك حقائق فى محاضر رسمية تثبت تورط السعيد على النحو الآتى: - بتاريخ 4/11/2010 أحالت مديرية الشباب والرياضة بمحافظة الجيزة إلى النيابة العامة مجلس إدارة منطقة الجيزة لكرة القدم برئاسة السيد عمرو مصطفى كامل السعيد خلال الفترة من 2005 إلى 2008 ومعه السيد مجدى إبراهيم فرج المتناوى "المحامى" عضو مجلس إدارة المنطقة ورئيس مجلس إدارة مركز شباب البدرشين لما ثبت لدى المديرية من وقائع تقارير لجان التفتيش والفحص من وجود وقائع فساد بالمنطقة خلال تلك الفترة تفيد جرائم جنائية تتعلق بالاستيلاء على المال العام وتسهيل الاستيلاء عليه للغير وإجراء مناقصات وعقود وهمية وقد قيدت الأوراق برقم عرائض (7254) لسنة 2010 نيابة جنوب الجيزة الكلية، وجارٍ التحقيق فيها بمعرفة النيابة العامة. - بتاريخ 16/1/2011 قام الاتحاد المصرى للجمباز بإحالة مجلس إدارة الاتحاد السابق برئاسة السيد عمرو السعيد إلى النيابة العامة لما ثبت فى حقه من مخالفات تتعلق بالاستيلاء على المال العام وتسهيل الاستيلاء عليه، وقيد الموضوع نيابة أموال عامة تحت رقم "61" عرائض شرق وتم تصديره إلى نيابة مدينة نصر تحت رقم "66" بتاريخ 17/11/2011. - بتاريخ 7/2/2011 تقدم الاتحاد المصرى للجمباز ببلاغ للسيد المستشار المحامى العام لنيابات شمال الجيزة ضد السيد عمرو السعيد لما ثبت فى حقه من وقائع فساد ارتكبها أثناء رئاسته لمجلس إدارة الاتحاد فى ذلك الوقت من خلال استغلال منصبه فى التعاقد مع الشركة التى يمتلكها "شركة ايجيبشن لاند تورز للسياحة" لتنظيم بطولات خارج الجمهورية وقيامه بالتلاعب فى قيمة التذاكر وأرقامها للاتحاد، واستيلائه على مبالغ مخصصة لإحدى المديريات. أضاف البلتاجى، أن الجميع يعلم ما فعله رئيس اتحاد الجمباز السابق فى ناميبيا وفق تقارير الشرطة فى دولة ناميبيا وتقارير السفارة المصرية لوزارة الخارجية التى اتهم فيها بالنصب وتعريض سمعة مصر فى الأوساط الرياضية الدولية، مشيراً إلى أن المحامى الخاص به مجدى المتناوى الذى قام الاتحاد المصرى لكرة القدم بإقصائه من منطقة الجيزة نظراً لجمعه بين منصبين ولما ثبت فى حقه من مخالفات ارتكبها بالمنطقة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل