المحتوى الرئيسى

عباس: إذا لم يتوقف الاستيطان لن نعود للمفاوضات

02/14 16:39

قال الرئيس الفلسطينى محمود عباس اليوم الاثنين إن من حق الشعوب أن تختار النظام الذى تريد، فى إشارة إلى سقوط الرئيسين التونسى والمصرى اللذين كانا من اقرب حلفاء السلطة. وقال عباس خلال حفل بعيد المولد النبوى فى رام الله إن "ما حصل فى تونس ومصر، من حق الشعوب إن تقرر ما تريد وتختار النظام الذى تريد". وأضاف " لكننا نقول حمى الله تونس وحمى الله مصر"، مؤكدا أن "تونس ومصر قدمتا لنا الكثير من أجل قضيتنا ونأمل أن يستمر هذا". وتابع عباس "الله أعلم من سيكون بعد ذلك ومن الممكن أن نكون نحن، على أى حال هذه إرادة الشعوب وكل ما أقوله أن ندعو إلى الله أن يحمى الوطن العربى". وأدت ثورتان شعبيتان فى مصر وتونس إلى إطاحة الرئيسين زين العابدين بن على والمصرى حسنى مبارك. كما جدد الرئيس الفلسطينى محمود عباس رفضه العودة إلى المفاوضات مع الجانب الإسرائيلى "إذا لم يتوقف الاستيطان وإذا بقيت إسرائيل ترفض المرجعيات الدولية". وقال عباس "إذا لم يتوقف الاستيطان وإذا بقيت إسرائيل ترفض المرجعيات الدولية فلن نعود إلى المفاوضات إطلاقا". وتوقفت المفاوضات بين الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى اثر رفض إسرائيل إعلان وقفها للنشاطات الاستيطانية. وقال عباس "لو بقى الاستيطان ألف عام فانه سيبقى غير شرعى، ولن نقبل بالدولة المؤقتة ولا سلام بدون القدس، ولا سلام بدون حل عادل لمشكلة اللاجئين حسب القرار 194".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل