المحتوى الرئيسى

آراء في بيان الجيش المصري بشأن الانتخابات

02/13 23:04

القاهرة (رويترز) - قال المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية يوم الاحد انه سيحكم البلاد لمدة ستة اشهر او لحين اجراء انتخابات برلمانية ورئاسية بعد اجراء تعديلات دستورية.وجاء في بيان تمت تلاوته عبر التلفزيون الحكومي ان المجلس الاعلى قرر حل البرلمان وتعليق العمل بالدستور في حين تعكف لجنة على صياغة دستور معدل.وفيما يلي اراء لمحللين ومحتجين وناشطين معارضين في هذا البيان.روزماري هوليس استاذة دراسات الشرق الاوسط"السؤالان المهمان الان هما من سيكون في اللجنة الدستورية لاعادة كتابته وهل هناك اي ضمانات لان يعتبر ما تخرج به (اللجنة) طريق المضي قدما."يحتاج المتظاهرون وكل من يناصر التغيير الهائل الى اكبر قدر ممكن من المؤشرات على ان اصواتهم قد سمعت وانها ستشكل التغييرات القادمة."هذا البيان يشير الى امكانية حدوث خندقة ويشير الى البنية التحتية السياسية العسكرية التي ستدخل فيها مصر اليا حتى صدور دستور جديد واجراء انتخابات."والخطر هو انه عندما يصبح الامر اليا لن تكون هناك ضمانات لحرية وأمن الافراد."تيودور كاراسيك الخبير الامني الاقليمي في مركز الشرق الادنى والخليج للتحليل العسكري في دبي"هذه عملية طبيعية. النظام القديم كان متصلبا بالدولة المصرية الحديثة تحت حكم مبارك. هذه خطوة ضرورية لاجراء تحول سريع الى النظام الجديد."الجيش في العديد من دول الشرق الاوسط محترف وقادر على نقل السلطة للمدنيين."المسألة تتعلق بدور المدنيين. في نظام مثل مصر أو أي دولة أخرى شبيهة فيما يتعلق بوجود نظام من المقربين تكون في حاجة الى المقربين لاجراء التحول. والان قد خرج رأس النظام لكنك ما زلت تحتاج بعض الناس لاجراء الانتقال وهذا ليس من الامور التي تستغرق عدة ثوان او ايام لحدوث التحول من احد اشكال الحكم الى اخر."ايمن نور الناشط المعارض"هذا انتصار للثورة. وأعتقد ان هذا سيرضي المتظاهرين."هذا القرار يرضي الشارع المصري خصوصا ما يتعلق بحل مجلسي الشعب والشورى. نحن أمام وضع جديد بدءا من اليوم. ويجب أن نتحاور مع المجلس العسكري حول وضع وثيقة دستورية مؤقتة لتسيير الحياة في الفترة الانتقالية."حسن ابو طالب من مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية"الجيش بدأ في استخدام الشرعية الثورية كأساس لتصرفاته. والتزام الجيش بحكومة مدنية ومنتخبة انتخابا حرا وببرلمان وبفتح المجال للاحزاب السياسية علامة جيدة. لكن ما زال هناك الكثير من التساؤلات. من سيكون في هذه اللجنة وما نوع الدور الذي سيلعبه الجيش في وضع الدستور الجديد.. هل سيمنحهم دورهم في الدستور الجديد أدوارا كأدوار الجيش في تركيا.. ما زال هناك الكثير من المناطق الرمادية لكن الواضح هو ان هذه القرارات تفتح الباب لاقرار نظام جديد تماما."عبد الله حلمي من "اتحاد ثورة الشباب""الشعب انتصر. شباب الثورة يود تقديم الشكر للقوات المسلحة على استجابتهم السريعة لمطالبنا. النظام سقط ونحن سنستعد الان للاصلاح."هشام قاسم الناشر والناشط الحقوقي"يبدو ان هذا هو السبيل الوحيد. قد لا يبدو الامر سياسيا بمعنى انني اخشى نتيجة انتخابات. النمط هو ان أغلب العائلات الكبرى تفوز بالانتخابات. وكان الحزب الوطني الديمقراطي يتأكد أن يكون اعضاؤه من هذه العائلات. هذه العائلات ستفوز مرة أخرى بوجوه جديدة لكن من خلال أي جماعات سياسية.. لقد انهار الحزب الوطني الديمقراطي تماما ولن يخوض احد الانتخابات من هذه القاعدة. الحزب سينهار تماما قريبا جدا."ستة أشهر قد تكون مدة ضيقة وليس من السهل وضع دستور خلالها."محمد نصار المحتج في ميدان التحرير"الجيش قطع شوطا طويلا في تحقيق مطالب الشعب ونطالبه بالافراج عن جميع المعتقلين السياسيين الذين اعتقلوا قبل وبعد ثورة 25 يناير. وعندها فقط سننهي الاحتجاجات."حشود في ميدان التحرير"النصر النصر ."سامي السيد الناشط والمحتج في ميدان التحرير"مطلوب الافراج فورا عن المعتقلين السياسيين. يجب ان يحصلوا على حريتهم سنكون في أمان فقط عندما يخرجوا."احمد عبد العزيز (39 عاما) المحتج في ميدان التحرير"الجبان جبان والشجاع شجاع. ثبتنا حتى اخر يوم وانتصرنا وانتظروا المزيد من الانتصارات للشعب المصري الشجاع." القاهرة (رويترز) - قال المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية يوم الاحد انه سيحكم البلاد لمدة ستة اشهر او لحين اجراء انتخابات برلمانية ورئاسية بعد اجراء تعديلات دستورية.وجاء في بيان تمت تلاوته عبر التلفزيون الحكومي ان المجلس الاعلى قرر حل البرلمان وتعليق العمل بالدستور في حين تعكف لجنة على صياغة دستور معدل.وفيما يلي اراء لمحللين ومحتجين وناشطين معارضين في هذا البيان.روزماري هوليس استاذة دراسات الشرق الاوسط"السؤالان المهمان الان هما من سيكون في اللجنة الدستورية لاعادة كتابته وهل هناك اي ضمانات لان يعتبر ما تخرج به (اللجنة) طريق المضي قدما."يحتاج المتظاهرون وكل من يناصر التغيير الهائل الى اكبر قدر ممكن من المؤشرات على ان اصواتهم قد سمعت وانها ستشكل التغييرات القادمة."هذا البيان يشير الى امكانية حدوث خندقة ويشير الى البنية التحتية السياسية العسكرية التي ستدخل فيها مصر اليا حتى صدور دستور جديد واجراء انتخابات."والخطر هو انه عندما يصبح الامر اليا لن تكون هناك ضمانات لحرية وأمن الافراد."تيودور كاراسيك الخبير الامني الاقليمي في مركز الشرق الادنى والخليج للتحليل العسكري في دبي"هذه عملية طبيعية. النظام القديم كان متصلبا بالدولة المصرية الحديثة تحت حكم مبارك. هذه خطوة ضرورية لاجراء تحول سريع الى النظام الجديد."الجيش في العديد من دول الشرق الاوسط محترف وقادر على نقل السلطة للمدنيين."المسألة تتعلق بدور المدنيين. في نظام مثل مصر أو أي دولة أخرى شبيهة فيما يتعلق بوجود نظام من المقربين تكون في حاجة الى المقربين لاجراء التحول. والان قد خرج رأس النظام لكنك ما زلت تحتاج بعض الناس لاجراء الانتقال وهذا ليس من الامور التي تستغرق عدة ثوان او ايام لحدوث التحول من احد اشكال الحكم الى اخر."ايمن نور الناشط المعارض"هذا انتصار للثورة. وأعتقد ان هذا سيرضي المتظاهرين."هذا القرار يرضي الشارع المصري خصوصا ما يتعلق بحل مجلسي الشعب والشورى. نحن أمام وضع جديد بدءا من اليوم. ويجب أن نتحاور مع المجلس العسكري حول وضع وثيقة دستورية مؤقتة لتسيير الحياة في الفترة الانتقالية."حسن ابو طالب من مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية"الجيش بدأ في استخدام الشرعية الثورية كأساس لتصرفاته. والتزام الجيش بحكومة مدنية ومنتخبة انتخابا حرا وببرلمان وبفتح المجال للاحزاب السياسية علامة جيدة. لكن ما زال هناك الكثير من التساؤلات. من سيكون في هذه اللجنة وما نوع الدور الذي سيلعبه الجيش في وضع الدستور الجديد.. هل سيمنحهم دورهم في الدستور الجديد أدوارا كأدوار الجيش في تركيا.. ما زال هناك الكثير من المناطق الرمادية لكن الواضح هو ان هذه القرارات تفتح الباب لاقرار نظام جديد تماما."عبد الله حلمي من "اتحاد ثورة الشباب""الشعب انتصر. شباب الثورة يود تقديم الشكر للقوات المسلحة على استجابتهم السريعة لمطالبنا. النظام سقط ونحن سنستعد الان للاصلاح."هشام قاسم الناشر والناشط الحقوقي"يبدو ان هذا هو السبيل الوحيد. قد لا يبدو الامر سياسيا بمعنى انني اخشى نتيجة انتخابات. النمط هو ان أغلب العائلات الكبرى تفوز بالانتخابات. وكان الحزب الوطني الديمقراطي يتأكد أن يكون اعضاؤه من هذه العائلات. هذه العائلات ستفوز مرة أخرى بوجوه جديدة لكن من خلال أي جماعات سياسية.. لقد انهار الحزب الوطني الديمقراطي تماما ولن يخوض احد الانتخابات من هذه القاعدة. الحزب سينهار تماما قريبا جدا."ستة أشهر قد تكون مدة ضيقة وليس من السهل وضع دستور خلالها."محمد نصار المحتج في ميدان التحرير"الجيش قطع شوطا طويلا في تحقيق مطالب الشعب ونطالبه بالافراج عن جميع المعتقلين السياسيين الذين اعتقلوا قبل وبعد ثورة 25 يناير. وعندها فقط سننهي الاحتجاجات."حشود في ميدان التحرير"النصر النصر ."سامي السيد الناشط والمحتج في ميدان التحرير"مطلوب الافراج فورا عن المعتقلين السياسيين. يجب ان يحصلوا على حريتهم سنكون في أمان فقط عندما يخرجوا."احمد عبد العزيز (39 عاما) المحتج في ميدان التحرير"الجبان جبان والشجاع شجاع. ثبتنا حتى اخر يوم وانتصرنا وانتظروا المزيد من الانتصارات للشعب المصري الشجاع."القاهرة (رويترز) - قال المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية يوم الاحد انه سيحكم البلاد لمدة ستة اشهر او لحين اجراء انتخابات برلمانية ورئاسية بعد اجراء تعديلات دستورية.وجاء في بيان تمت تلاوته عبر التلفزيون الحكومي ان المجلس الاعلى قرر حل البرلمان وتعليق العمل بالدستور في حين تعكف لجنة على صياغة دستور معدل.وفيما يلي اراء لمحللين ومحتجين وناشطين معارضين في هذا البيان.روزماري هوليس استاذة دراسات الشرق الاوسط"السؤالان المهمان الان هما من سيكون في اللجنة الدستورية لاعادة كتابته وهل هناك اي ضمانات لان يعتبر ما تخرج به (اللجنة) طريق المضي قدما."يحتاج المتظاهرون وكل من يناصر التغيير الهائل الى اكبر قدر ممكن من المؤشرات على ان اصواتهم قد سمعت وانها ستشكل التغييرات القادمة."هذا البيان يشير الى امكانية حدوث خندقة ويشير الى البنية التحتية السياسية العسكرية التي ستدخل فيها مصر اليا حتى صدور دستور جديد واجراء انتخابات."والخطر هو انه عندما يصبح الامر اليا لن تكون هناك ضمانات لحرية وأمن الافراد."تيودور كاراسيك الخبير الامني الاقليمي في مركز الشرق الادنى والخليج للتحليل العسكري في دبي"هذه عملية طبيعية. النظام القديم كان متصلبا بالدولة المصرية الحديثة تحت حكم مبارك. هذه خطوة ضرورية لاجراء تحول سريع الى النظام الجديد."الجيش في العديد من دول الشرق الاوسط محترف وقادر على نقل السلطة للمدنيين."المسألة تتعلق بدور المدنيين. في نظام مثل مصر أو أي دولة أخرى شبيهة فيما يتعلق بوجود نظام من المقربين تكون في حاجة الى المقربين لاجراء التحول. والان قد خرج رأس النظام لكنك ما زلت تحتاج بعض الناس لاجراء الانتقال وهذا ليس من الامور التي تستغرق عدة ثوان او ايام لحدوث التحول من احد اشكال الحكم الى اخر."ايمن نور الناشط المعارض"هذا انتصار للثورة. وأعتقد ان هذا سيرضي المتظاهرين."هذا القرار يرضي الشارع المصري خصوصا ما يتعلق بحل مجلسي الشعب والشورى. نحن أمام وضع جديد بدءا من اليوم. ويجب أن نتحاور مع المجلس العسكري حول وضع وثيقة دستورية مؤقتة لتسيير الحياة في الفترة الانتقالية."حسن ابو طالب من مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية"الجيش بدأ في استخدام الشرعية الثورية كأساس لتصرفاته. والتزام الجيش بحكومة مدنية ومنتخبة انتخابا حرا وببرلمان وبفتح المجال للاحزاب السياسية علامة جيدة. لكن ما زال هناك الكثير من التساؤلات. من سيكون في هذه اللجنة وما نوع الدور الذي سيلعبه الجيش في وضع الدستور الجديد.. هل سيمنحهم دورهم في الدستور الجديد أدوارا كأدوار الجيش في تركيا.. ما زال هناك الكثير من المناطق الرمادية لكن الواضح هو ان هذه القرارات تفتح الباب لاقرار نظام جديد تماما."عبد الله حلمي من "اتحاد ثورة الشباب""الشعب انتصر. شباب الثورة يود تقديم الشكر للقوات المسلحة على استجابتهم السريعة لمطالبنا. النظام سقط ونحن سنستعد الان للاصلاح."هشام قاسم الناشر والناشط الحقوقي"يبدو ان هذا هو السبيل الوحيد. قد لا يبدو الامر سياسيا بمعنى انني اخشى نتيجة انتخابات. النمط هو ان أغلب العائلات الكبرى تفوز بالانتخابات. وكان الحزب الوطني الديمقراطي يتأكد أن يكون اعضاؤه من هذه العائلات. هذه العائلات ستفوز مرة أخرى بوجوه جديدة لكن من خلال أي جماعات سياسية.. لقد انهار الحزب الوطني الديمقراطي تماما ولن يخوض احد الانتخابات من هذه القاعدة. الحزب سينهار تماما قريبا جدا."ستة أشهر قد تكون مدة ضيقة وليس من السهل وضع دستور خلالها."محمد نصار المحتج في ميدان التحرير"الجيش قطع شوطا طويلا في تحقيق مطالب الشعب ونطالبه بالافراج عن جميع المعتقلين السياسيين الذين اعتقلوا قبل وبعد ثورة 25 يناير. وعندها فقط سننهي الاحتجاجات."حشود في ميدان التحرير"النصر النصر ."سامي السيد الناشط والمحتج في ميدان التحرير"مطلوب الافراج فورا عن المعتقلين السياسيين. يجب ان يحصلوا على حريتهم سنكون في أمان فقط عندما يخرجوا."احمد عبد العزيز (39 عاما) المحتج في ميدان التحرير"الجبان جبان والشجاع شجاع. ثبتنا حتى اخر يوم وانتصرنا وانتظروا المزيد من الانتصارات للشعب المصري الشجاع."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل