المحتوى الرئيسى

إعلاميو ماسبيرو يطالبون بمحاكمة الفقي والشيخ والمناوي

02/13 20:29

كتبت- هبة مصطفى:طالب عشرات الإعلاميين العاملين باتحاد الإذاعة والتليفزيون ممن أطلقوا على أنفسهم "الإعلاميون الأحرار" بمحاكمة أنس الفقي وزير الإعلام السابق بتهمة الفساد وإهدار المال العام، واتهموه بأنه كان صاحب دور "الخائن" في تضليل الرأي العام المصري والعالمي تجاه ثورة الشعب المصري، وناشدوا الجهات المعنية بتفعيل القرار الرسمي الصادر بشأن التحفظ على كافة ممتلكاته، ومنعه من السفر. وأوضحوا في بيانٍ وصل (إخوان أون لاين) أن الخطوة التي يجب أن تعقب محاكمة الفقي هي عزل المهندس أسامة الشيخ رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون من منصبه، ومحاكمته بتهمة الفساد وإهدار المال العام، وسوء استغلال النفوذ، والتحفظ على كافة ممتلكاته، ومنعه من السفر، بجانب عزل عبد اللطيف المناوي رئيس قطاع الأخبار، بالتهم ذاتها بالإضافة إلى الخيانة العظمى في تضليل الرأي العام المصري والعالمي تجاه ثورة الشعب المصري. وطالب "الإعلاميون الأحرار" بتشكيل لجنة برئاسة النائب العام لمحاكمة كل من رؤساء القطاعات، ورؤساء القنوات، ورئيس مجلس إدارة شركة صوت القاهرة ورؤس الفساد، بجانب التحفظ على كافة المستندات والأوراق الخاصة بمكتب وزير الإعلام ورئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون وكافة رؤساء القطاعات والمكاتب الفنية، ومكاتب كل من شركة صوت القاهرة ووكالة الإعلان الخاصة بها، وحماية مكتبات التليفزيون وما ما تبقى بها من شرائط خاصة بتراث وذاكرة الشعب المصري.  كما دعوا إلى تغيير كافة القيادات الأمنية في مبنى الإذاعة والتليفزيون المصري وإلغاء المتابعة الامنية للعاملين ومحاكمة كاتبي التقارير الأمنية عن زملائهم، وأن يقتصر دور الأمن على حماية المنشأة فقط، ومنع صرف أي دفعات إنتاجية أو مستحقات مالية لشركات الإنتاج المتعاملة بالطريقة المباشرة وغير المباشرة مع اتحاد الإذاعة والتليفزيون بمدينة الإنتاج الإعلامي، وتشكيل لجنة متطوعة من الإعلاميين القادرين على إدارة اللحظة الراهنة في الإذاعة والتليفزيون المصري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل