المحتوى الرئيسى

الوداد البيضاوي يصطدم بالجيش في كلاسيكو المغرب

02/13 14:34

الجولة: 17 المباريات: الجيش الملكي - الوداد الرجاء البيضاوي - القنيطرة أوليمبيك تادلة - شباب قصبة تادلة الكوكب المراكشي - حسنية أغادير الدار البيضاء - خاص (يوروسبورت عربية) تشهد الجولة السابعة عشر من الدوري المغربي الممتاز لقاء كلاسيكو كرة القدم المغربية بين الجيش الملكي والوداد البيضاوي في محطته 102. ويعتبر الفريقان الأكثر تتويجا بالألقاب في المغرب حيث فاز الوداد بـ17 لقب للبطولة و9 كؤوس للعرش، مقابل 12 بطولة للجيش الذي يتفوق في منافسات كأس العرش حيث فاز باللقب 11 مرة. وخلال المواجهات السابقة فاز الوداد 28 مرة والجيش 20 وانتهى 53 لقاء بالتعادل وسجل الفريق الأحمر 94 هدف وتلقت شباكه 82. وعجز فريق الوداد في الفوز على الجيش بمركب الأمير مولاي عبد الله في الموسمين الأخيرة حيث خسر بهدفين لصفر وهدف وحيد، كما تعادلا في لقاء ذهاب هذا الموسم بالبيضاء بهدف لمثله. ولا تبدو أحوال الفريقين جيدة هادا الموسم حيث يتواجد فريق الوداد في الصف السادس بـ23 نقطة مقابل الصف الحادي عشر للجيش الملكي بـ19 نقطة. وتشكل المواجهة فرصة للفريقين للعودة للواجهة وتحقيق فوز يرفع المعنويات في مرحلة الإياب بعد البداية السيئة، حيث خسر الفريق العسكري بتطوان وتعادل الفريق الأحمر بالقنيطرة في الجولة الأولى من مرحلة الذهاب. وتبقى الضغوط أكثر على الفريق البيضاوي المدافع عن لقب الدوري ويبتعد بـ5 نقط كاملة عن الصدارة وقد يفقد المزيد في حال خسارته لنقطتين أو ثلاث خلال اللقاء.   الرجاء يستضيف القنيطرة للبقاء في الصدارة يستضيف متصدر الترتيب العام فريق الرجاء البيضاوي بـ28 نقطة، فريقا يعاني في مؤخرة الترتيب ومن مشاكل متعددة إدارية ومالية ويقبع في الصف الخامس عشر بـ13 نقطة فقط. وتبدو مهمة الفريق الأخضر سهلة على الورق بحكم تفوقه تقنيا وبشريا ونفسيا على خصمه، لكن فارس سبو تعود على إحراج الفرق البيضاوية في قلب مركب محمد الخامس. وتجنب الفريق الرجاوي رحلة شاقة لتشاد بعد اعتذار فريق توربلون عن خوض لقاء الإياب من عصبة أبطال أفريقيا بعد تلقيه عشرة أهداف في الذهاب، مما سمح للفريق المغربي من المرور للدور الأول وتجنب الدخول في متاهات مؤجلات الدوري المغربي الممتاز. ويعاني مدرب الرجاء محمد فاخر من كثرة الإصابات في صفوف فريقه بعد إصابة كل من هشام المحدوفي وعبد الحق أوحقي وبلمعلم خلال لقاء المسيرة، وهو ما يجعله مطالبا بالبحث عن بدائل في خط الدفاع. و يمنى الفريق الضيف نفسه بخلق المفاجأة بالبيضاء لكونها السبيل الوحيد للإبقاء على آمال التخلص من وضعيته الصعبة، ويملك عدة لاعبين شباب قادرين على إحراج الفريق الأخضر واقتناص نقط اللقاء.   أولمبيك أسفي يسعى لإغراق تادلة يسعى فريق أولمبيك أسفي شريك الرجاء والمغرب الفاسي في صدارة الدوري المغربي الممتاز ب28 نقطة، للإنفراد بالصدارة أو البقاء شريكا فيها على الأقل حين يستضيف متذيل الترتيب شباب قصبة تادلة صاحب الثمان نقط فقط في الدوري. ويقدم الفريق المسفيوي موسما جيدا بعد مواسم عاش خلالها شبح الهبوط، ويتواجد في قمة الدوري المغربي الممتاز مما شكل مفاجأة سارة لعشاقه وأنصاره. ويأمل الفريق في تجاوز فخ متذيل الترتيب للحفاظ على إيقاعه الجيد هذا الموسم واللعب من أجل مركز يؤهله للمشاركات الخارجية. ويلعب الضيف شباب قصبة تادلة الأوراق الأخيرة للحفاظ على مكانته في الدوري حيث يبتعد عن مراكز الأمان بـ7 نقط كاملة وتعرض الجولة الماضية لهزيمة قاسية بالميدان أمام وداد فاس بثلاثية. ولم يبق أمام الفريق ما يخسره وهو ما يجعله يلعب اللقاءات القادمة بحرية أكبر ومغامرة أكثر قد تجعله يحصل على نتائج جيدة ولو أمام فرق تنافس على اللقب.   الكوكب يواجه الحسنية لاستعادة التوازن يواجه فريق الكوكب المراكشي صاحب الصف الثالث عشر في الدوري بـ16 نقطة، فريق حسنية أغادير صاحب الصف الثامن ب21 نقطة في لقاء يعتبر ديربي لمنطقة الجنوب. ويسعى بادو الزاكي لقيادة فريقه لفوز جديد يبعده عن الصفوف الملتهبة ويرتقي به لوسط الترتيب، خصوصا بعد عودته بتعادل مشجع بعشرة لاعبين الجولة الماضية أمام الدفاع الحسني الجديدي. وفي المقابل خسر حسنية أغادير بميدانه أمام أولمبيك أسفي بشكل غير متوقع بعد استفاقته في الجولات الأخيرة من مرحلة الذهاب. ولا يطمح الفريق في تلقي هزيمة جديدة تعيده لدائرة الشك في تطور مستواه ويحاول نسيان كبوة الجولة الماضية وتعويضها بمراكش ولو على حساب الكوكب المحلي. من نور الدين مفراني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل