المحتوى الرئيسى

عشرات القتلى بتفجير قرب سامراء

02/13 00:02

الإجراءات الأمنية لم تحل دون وقوع التفجير في سامراء (رويترز-أرشيف)قالت الشرطة ومسؤولون عراقيون إن 38 شخصا قتلوا وأصيب العشرات بتفجير استهدف السبت حشدا من الزوار الشيعة قرب مدينة سامراء (على بعد 100 كيلومتر شمالي بغداد). وقال أحمد عبد الجبار نائب محافظ محافظة صلاح الدين إن منفذ العملية مهاجم انتحاري يرتدي سترة ناسفة وإن جنديا عراقيا عند المدخل الجنوبي لسامراء حاول منعه، لكنه فجر نفسه على الفور قرب موقف حافلات مزدحم بالزوار. وقال رئيس بلدية بلد القريبة أمير هادي التي نقل إليها بعض الضحايا إن الهجوم أودى بحياة 38 شخصا وأصاب 74 آخرين بجراح وأكدت الشرطة في سامراء عدد الضحايا.وكان ثمانية أشخاص قتلوا وأصيب 30 الخميس الماضي عندما هاجم انتحاري بسيارة ملغومة مجموعة من الزوار الشيعة كانوا متجهين إلى مدينة سامراء.  جندي عراقي يمسك ببقايا بشرية في المقبرة المكتشفة  شمال شرقي بغداد (الفرنسية)مقبرة جماعيةمن ناحية ثانية، قال مسؤولون بالشرطة ومسؤولون محليون اليوم السبت إن السلطات العراقية استخرجت أكثر من 150 جثة في قرية تدعى الخزاعلة جنوبي بهرز على بعد نحو 60 كيلومترا شمال شرقي بغداد. وقال مصدر عسكري وزعيم قبلي محلي إن الجثث هي لمقاتلين من تنظيم القاعدة دفنوا في مقابر منفردة قرب بعقوبة عاصمة محافظة ديالى، بينما قال مسؤول بالشرطة المحلية إن الجثث هي لضحايا القاعدة. وقال مصدر عسكري في ديالى طلب عدم نشر اسمه "تم فتح 153 مقبرة لأفراد بالأمس واليوم (السبت) في منطقة نائية خارج بعقوبة"، وأضاف "كانوا قد دفنوا وفقا لقواعد الإسلام جميعها كانت ملفوفة في أكفان بيضاء". وكانت ديالى من أكثر المحافظات اشتعالا أثناء ذروة القتال الطائفي في 2006 و2007 عندما قتل عشرات آلاف الأشخاص.  وقال المقدم غالب الجبوري المتحدث باسم شرطة ديالى إن الجثث لضحايا القاعدة وإنها كانت متحللة ولا يمكن تعرف هويات أصحابها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل