المحتوى الرئيسى

جزء من ارباح حققتها شركة بريطانية في اطار النفط مقابل الغذاء سيدفع للعراق

02/13 11:34

ادنبره (بريطانيا) (ا ف ب) - فرضت الحكومة الاسكتلندية على شركة هندسية بريطانية انتهكت العقوبات التي كانت تفرضها الامم المتحدة على العراق في عهد صدام حسين، اعادة جزء من ارباحها لتمويل مشاريع في هذا البلد.وقالت الحكومة الاسكتلندية السبت ان الشركة الهندسية البريطانية وير التي انتهكت العقوبات في اطار برنامج "النفط مقابل الغذاء"، يجب ان تدفع جزءا من الارباح التي صودرت الى مشاريع انسانية عراقية.وكانت الشركة المتمركزة في غلاسكو (شمال) وتنتج مضخات صناعية للمنصات النفطية ومضخات لاستخراج المياه، دفعت عمولات سرية مقابل الحصول على عقود في العراق.واوضحت المصادر نفسها ان حوالى 1,65 مليون يورو من اصل 16,4 مليون يورو (13,9 ملايين جنيه) من الارباح المصادرة من شركة وير ستسثمر في مشاريع مائية في العراق ومشاريع انسانية اخرى.وفرض على وير ايضا دفع غرامة تبلغ 3,5 ملايين يورو.وقالت وزيرة الشؤون الخارجية الاسكتلندية فيونا هيسلوب ان "الاولوية الاولى هي دعم مشاريع المياه في العراق"، مشددة على "تحلي اسكتلندا بالمسؤولية".وكان برنامج الامم المتحدة "النفط مقابل الغذاء" وضع لمساعدة العراقيين على مواجهة نتائج العقوبات الدولية التي فرضت على نظام صدام حسين بعد غزوه الكويت في 1990.وقد سمح للعراق ببيع كميات محددة من النفط باشراف الامم المتحدة من 1996 الى 2003 وشراء سلع اساسية للسكان.لكن البرنامج الانساني استغل من قبل الحكومة العراقية وتم اختلاس مليارات الدولارات في اطاره. اضغط للتكبير شركة الهندسة البريطانية وير ادنبره (بريطانيا) (ا ف ب) - فرضت الحكومة الاسكتلندية على شركة هندسية بريطانية انتهكت العقوبات التي كانت تفرضها الامم المتحدة على العراق في عهد صدام حسين، اعادة جزء من ارباحها لتمويل مشاريع في هذا البلد.وقالت الحكومة الاسكتلندية السبت ان الشركة الهندسية البريطانية وير التي انتهكت العقوبات في اطار برنامج "النفط مقابل الغذاء"، يجب ان تدفع جزءا من الارباح التي صودرت الى مشاريع انسانية عراقية.وكانت الشركة المتمركزة في غلاسكو (شمال) وتنتج مضخات صناعية للمنصات النفطية ومضخات لاستخراج المياه، دفعت عمولات سرية مقابل الحصول على عقود في العراق.واوضحت المصادر نفسها ان حوالى 1,65 مليون يورو من اصل 16,4 مليون يورو (13,9 ملايين جنيه) من الارباح المصادرة من شركة وير ستسثمر في مشاريع مائية في العراق ومشاريع انسانية اخرى.وفرض على وير ايضا دفع غرامة تبلغ 3,5 ملايين يورو.وقالت وزيرة الشؤون الخارجية الاسكتلندية فيونا هيسلوب ان "الاولوية الاولى هي دعم مشاريع المياه في العراق"، مشددة على "تحلي اسكتلندا بالمسؤولية".وكان برنامج الامم المتحدة "النفط مقابل الغذاء" وضع لمساعدة العراقيين على مواجهة نتائج العقوبات الدولية التي فرضت على نظام صدام حسين بعد غزوه الكويت في 1990.وقد سمح للعراق ببيع كميات محددة من النفط باشراف الامم المتحدة من 1996 الى 2003 وشراء سلع اساسية للسكان.لكن البرنامج الانساني استغل من قبل الحكومة العراقية وتم اختلاس مليارات الدولارات في اطاره.ادنبره (بريطانيا) (ا ف ب) - فرضت الحكومة الاسكتلندية على شركة هندسية بريطانية انتهكت العقوبات التي كانت تفرضها الامم المتحدة على العراق في عهد صدام حسين، اعادة جزء من ارباحها لتمويل مشاريع في هذا البلد.وقالت الحكومة الاسكتلندية السبت ان الشركة الهندسية البريطانية وير التي انتهكت العقوبات في اطار برنامج "النفط مقابل الغذاء"، يجب ان تدفع جزءا من الارباح التي صودرت الى مشاريع انسانية عراقية.وكانت الشركة المتمركزة في غلاسكو (شمال) وتنتج مضخات صناعية للمنصات النفطية ومضخات لاستخراج المياه، دفعت عمولات سرية مقابل الحصول على عقود في العراق.واوضحت المصادر نفسها ان حوالى 1,65 مليون يورو من اصل 16,4 مليون يورو (13,9 ملايين جنيه) من الارباح المصادرة من شركة وير ستسثمر في مشاريع مائية في العراق ومشاريع انسانية اخرى.وفرض على وير ايضا دفع غرامة تبلغ 3,5 ملايين يورو.وقالت وزيرة الشؤون الخارجية الاسكتلندية فيونا هيسلوب ان "الاولوية الاولى هي دعم مشاريع المياه في العراق"، مشددة على "تحلي اسكتلندا بالمسؤولية".وكان برنامج الامم المتحدة "النفط مقابل الغذاء" وضع لمساعدة العراقيين على مواجهة نتائج العقوبات الدولية التي فرضت على نظام صدام حسين بعد غزوه الكويت في 1990.وقد سمح للعراق ببيع كميات محددة من النفط باشراف الامم المتحدة من 1996 الى 2003 وشراء سلع اساسية للسكان.لكن البرنامج الانساني استغل من قبل الحكومة العراقية وتم اختلاس مليارات الدولارات في اطاره.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل