المحتوى الرئيسى

«الإسكان» تحصر الشقق التى «احتلها» مواطنون فى المدن الجديدة لتسليمها إلى الشرطة العسكرية

02/12 22:32

بدأت وزارة الإسكان فى حصر الوحدات السكنية التى تم الاستيلاء عليها من قبل بعض المواطنين والبلطجية فى عدد من المدن الجديدة، خلال الأسبوع الماضى فى مدن القاهرة الجديدة والعاشر من رمضان وبدر، وتحرير محاضر فى الشرطة ضد المعتدين تمهيدا لتسليم الوحدات إلى الشرطة العسكرية. وبدأت أجهزة المدن الجديدة فى تحرير محاضر ضد المعتدين فى النيابات وأقسام الشرطة لإخراجهم منها. وقال مصدر مسؤول فى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة إن العدد الذى تم الاستيلاء عليه يقدر بـ«الآلاف» منها عمارات كاملة، مشيرا إلى أنه سيتم خلال الأسابيع القليلة المقبلة حصر كامل للوحدات الشاغرة فى جميع المدن الجديدة وأصحابها. ومن جانبه، قال اللواء يسرى عبدالعال، رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان، إنه تم الاستيلاء على عمارات هيئة تعاونيات البناء التابعة للوزارة والتى لاتزال فى مرحلة البناء ولا توجد بها أى مرافق من مياه أو صرف صحى أو كهرباء، وجميعها محجوز، مشيرا إلى أنه تم تحرير محاضر فى النيابة لإصدار قرار «تمكين» من الوحدة، لتسليمها للشرطة العسكرية المتواجدة فى المدينة لإخراج من استولوا على هذه الوحدات. وأشار المهندس أمين عبدالمنعم، رئيس جهاز مدينة القاهرة الجديدة، إلى أنه تم «تحرير» عمارة بعد الاستيلاء عليها تضم 20 وحدة سكنية، ما عدا وحدة واحدة قام أحد المواطنين الذى استولى عليها بوضع باب حديد عليها رافضا الخروج منها، وتم تحرير محضر ضده لإخراجه. وأضاف: ما تم الاستيلاء عليه هى وحدات تابعة لنقابة المهندسين وهيئة تعاونيات البناء لاتزال تحت الإنشاء، فضلا عن وحدات تابعة لمحافظة القاهرة وتمت مخاطبة المسؤولين فيها لعمل محاضر إخلاء وتمكين. ولفت المهندس عبدالمطلب ممدوح، رئيس جهاز مدينة بدر، إلى أن الحصر لايزال مستمرا للوحدات التى تم الاستيلاء عليها وجاء معظمها فى الحى الأول، ومعظمها تابع لهيئة تعاونيات البناء والشؤون الاجتماعية. وفى مدينة 15 مايو، أكد المهندس رشدى عبدالرشيد، رئيس جهاز المدينة، أنه كانت هناك محاولات من البعض للاستيلاء على وحدات فى المشروع القومى للإسكان الاجتماعى، وتم «إجهاضها» مرتين آخرها يوم الثلاثاء الماضى، وبسبب فشلهم قاموا بتحطيم أبواب العمارات، ويتم حاليا حصر الخسائر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل