المحتوى الرئيسى

لنهتف بصوت هادر .. كلا للفساد والمفسدين .. نعم لحقوق العراقيين بقلم: حسام صفاء الذهبي

02/12 17:03

لنهتف بصوت هادر .. كلا للفساد والمفسدين .. نعم لحقوق العراقيين حين يواجهك أناس لا يفقهون لغة الكتابة والتعبير المخطوط تضطر الى استخدام أسلوب آخر لإيصال مطاليبك المشروعة ، فتشرع بإبداع واختيار الانتفاضة والثورة السلمية والتظاهر ضد كل أنواع الفساد والانحراف الذي يتمثل بأشخاص بمختلف نعوتهم ومناصبهم دينية كانت أو سياسية أو اجتماعية أو غيرها ، والصمود على هذه المطالب بشجاعة ووعي حضاري مرموق وخير شاهد ثورة الأبطال في تونس الشجاعة ومصر الإباء ، وهذا لا يعني ان الأساليب الأخرى ليس لها التأثير ولا تحقق ما يصبو إليه الشعب المظلوم فكل شخص ومن موقعه قادر على تحقيق قدر معين من نصرة بلده وشعبه سواء كان كاتبا وأديبا أو مدرسا وأستاذا ، مهندسا أو طيبا .. والمتتبع للتظاهرات التي تعم الوطن العربي ومنها ما يحصل في مصر وتونس واليمن والأردن يلاحظ ان هؤلاء المتظاهرون يرسمون أروع صور الشجاعة والوطنية الصادقة والإيثار والتضحية والوعي والفطنة في التعبير عن حقوقهم المسلوبة بالإضافة الى المرابطة والصبر الجميل على المطالب المتمثلة بالإصلاح والقضاء على الفساد وقهر المفسدين وهذا ما يدفعنا كعراقيين الى الاتصاف والتحلي بأخلاق وأسلوب الاخوة العرب الأبطال لنستطيع بوحدة قلوبنا وكلمتنا ومواقفنا القضاء على المفسدين وفي مختلف المحافظات العراقية الحبيبة في الشمال حيث عملاء إسرائيل وفي وسط وغرب عراقنا العزيز وفي الجنوب للقضاء على أجندات العملاء التي مزقت ارض وطننا وحضارته ومقدساته وأوصلوا مستوى المعيشة الى أدنى مستوياتها إذا ما قورنت بدول الجوار ، والكلام كثير وكثير حول الحقوق والخدمات المعدومة لهذا الشعب الجريح ولكن المهم حين خروجنا وتظاهرنا هو الوعي والنظام والكلام باسم العراق لا باسم المدينة والقومية والمذهبية الضيقة بل علينا ان نكون كلنا فداء للعراق بجميع قومياته وأديانه ومذاهبه وطبقات مجتمعه وان يكون هتافنا موحدا صادحا كلا للسراق والخونة والعملاء والتابعين لدول العداء الغربي والجوار ، نهتف كلنا بصوت واحد ضد هؤلاء المفسدسن لأن ساعة القصاص منهم قد حانت ، أما اذا تركناهم يعملون كما يحلوا لهم فلنكن على علم ودراية أنهم إذا ما تمكنوا اكثر وثبتوا قواعدهم في الحكم سيكون مستقبلنا كشعب الى أسوء ومحزن اكثر مما نعيشه اليوم ، كما ان هناك ملاحظة مهمة وهي حين يخرج العراقي الأبي الشجاع ويتكلم وينتفض ويطالب بحقوق العراقيين جميعا لا يستعمل في خطابه مع الإعلام أسلوب الضعف والتذلل للمسؤولين وكلمات التعظيم والإجلال لهؤلاء المتسلطين بل علينا الحديث والكلام بكل عزة وإباء وشجاعة لأننا أصحاب الحق وحتى لا يفهموا أن الشعب لا زال يحترمهم ويقدرهم ، وليفهموا من خطابنا أنهم جاءوا لخدمة الشعب وليس للتسلط على الرقاب ويجعلوا من الشعب خادما لهم .. وبالفعل فقد انتفض العراقيون كخطوة أولى لتغيير كل ظلم ومفسد وهذا الواقع يحكي وبوضوح ما يصبو إليه الشعب فقد تظاهر المئات حيث قدروا بأكثر من ألف متظاهر من أهالي منطقتي الكمالية والعبيدي شرق العاصمة العراقية بغداد ، الجمعة ــ 11 شباط - فبراير 2011 ، مطالبين بتوفير فرص عمل وتحسين الخدمات ومفردات البطاقة التموينية والحد من انتهاك الحريات ، كما هددوا بتصعيد التظاهرات عبر إغلاق الشوارع ومنع موظفي المجالس البلدية من دخول المنطقة في حال عدم الالتفات لمطالبهم ، بالإضافة الى تظاهرة ضمت اكثر من 400 متظاهر من أهالي العاصمة العراقية بغداد في نفس اليوم انطلقوا من شارع المتنبي وسط بغداد متوجهين نحو المنطقة الخضراء ، التي تضم رئاسة الوزراء والبرلمان والسفارتين الأمريكية والبريطانية ، كما رفع المتظاهرون شعارات تطالب بتوفير فرص العمل والخدمات كالكهرباء والأمن وتحسين مفردات البطاقة التموينية والحد من انتهاك الحريات العامة ، وإسقاط الحكومة في المنطقة الخضراء ، وكانت محافظات كربلاء والنجف وواسط وميسان والبصرة ونينوى والديوانية وكركوك وبابل والأنبار فضلا عن مناطق من العاصمة بغداد وغيرها شهدت ، الخميس ، احتجاجاً على سوء الخدمات المقدمة للمواطنين ، محملين الكتل السياسية ومن مهد لها ودعمها دينيا وسياسيا مسؤولية تردي واقع الخدمات والأمن ، فيما طالبوا البرلمان العراقي بالعمل على تخفيض رواتب أعضائه والمسؤولين في الحكومة والقضاء على الفساد الإداري في الدوائر والمؤسسات الحكومية .. أهالي الكمالية والعبيدي ببغداد [img]http://www.k3pol.com/viewimages/2da5d162df.jpg[/img] متظاهرون على جسر الجمهورية في بغداد باتجاه المنطقة الخضراء [img]http://www.k3pol.com/viewimages/4380363c6f.jpg[/img] تظاهرة شارك فيها أكثر من 500 شخصية من المثقفين وشيوخ العشائر والوجهاء من أهالي ناحية السلام جنوب غرب مدينة العمارة مركز محافظة ميسان [img]http://www.k3pol.com/viewimages/b29064c662.jpg[/img] محامو كربلاء يطالبون بتوفير الخدمات لابناء الشعب العراقي ومحاسبة المفسدين وأقالتهم [img]http://www.k3pol.com/viewimages/d1f8f896ca.jpg[/img] ومن الجدير بالذكر ان بعض الحكومات المحلية ومنها مجلس محافظة البصرة قرر الوقوف ضد التظاهرات السلمية التي كانت من المفروض أن تخرج صباح يوم الجمعة الى حديقة الأم في منطقة العشار للإعلان عن تأييدهم وتضامنهم مع مطالب الشعب المصري بالإضافة الى حقوق الشعب العراقي المظلوم ، كما ان عدم موافقة محافظة البصرة على التظاهرات السلمية يؤكد تقصير الحكومة تجاه المواطنين فالحكومة العراقية بشكل عام تخشى على نفسها من تداعيات الانتفاضات العربية لأنها تدرك تماما ان هذه الثورات ستصل الى عروش كل الطغاة والدكتاتوريين في المنطقة .. لذا سأنادي وأصدح بعلو صوتي يا صديقي ، أخي ، يا كل عراقي أبي ، هل بقي فينا رمق من الحياة لننهض وننفض غبار الظلم والفساد من على أجسادنا ؟؟ هل لا زلنا نسمع تكبير المآذن وأجراس الكنائس وهي تنذر بثورة وعي وانتفاضة سلم لانتزاع حقوق الملايين من أناس عاشوا في أحضان الذل والعمالة ؟؟ هل لا زلنا عند حسن ظن أجدادنا أصحاب الثورات والانتفاضات علنا نجمع ما تمزق من أجسادنا ؟؟ فالكون يبكي لنا وعلينا حتى القمر صار باكيا عند الغسق في عراقنا فمالنا لا نحرك ساكنا ؟؟ فقط لنحرك أيدينا ورؤوسنا وأرجلنا ، لنحرك ألسنتنا ونصرخ بصوت هادر كلا للفساد والمفسدين نعم لحقوق العراقيين ، علنا نستطيع ان ننظر غدا بوجه أطفالنا بكل فخر واعتزاز .. حسام صفاء الذهبي Husamhusam96@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل