المحتوى الرئيسى

على طريقة "البلاى ستيشن" .. رونى يقود يونايتد للفوز على سيتى (2-1)

02/12 19:02

قاد الفتى الذهبى واين رونى، مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزى، فريقه لتحقيق فوز ثمين على حساب جاره مانشستر سيتى، بهدفين مقابل هدف، فى مباراة دربى مدينة مانشستر التى جمعتهما، اليوم، السبت، على ملعب "أولد ترافورد"، ضمن منافسات الأسبوع الـ 27 فى البريمير ليج. تقدم المهاجم البرتغالى لويس نانى للمان يونايتد، فى الدقيقة 41، وتعادل لاعب الوسط الإسبانى ديفيد سيلفا للمان سيتى، فى الدقيقة 65، قبل أن يضع رونى فريقه فى المقدمة، بتسجيله الهدف الثانى فى الدقيقة 78. رفع المان يونايتد رصيده إلى 57 نقطة، معززاً موقعه فى صدارة البريمير ليج، فيما تجمد رصيد سيتى عند 49 نقطة، وبقى فى المركز الثالث. بدأت المباراة متكافئة بين الفريقين، وكان سيتى الأقرب للتسجيل عبر لاعبه ديفيد سيلفا، عندما راوغ ببراعة دفاع يونايتد، وسدد كرة قوية لكنها مرت بجوار القائم، فى الدقيقة الخامسة. وظهر سيلفا مرة أخرى فى الدقيقة 16، بعد تمريرة متقنة أرسلها إلى توريه الذى سدد كرة قوية، ولكن شتتها دفاع الشياطين الحمر إلى خارج الملعب. وفى الدقيقة 37 ظهرت أخطر فرص يونايتد عن طريق مهاجمه لويس ناني الذى تسلم الكرة على الجانب الأيمن وراوغ دفاع سيتى، ووصل إلى داخل المنطقة وسدد كرة قوية، ولكنها تنتهى إلى خارج الملعب، قبل أن يعود اللاعب ذاته مجدداً ويحرز أول أهداف يونايتد، من كرة مرتدة قادها المخضرم رايان جيجز الذى مررها طويلة من منتصف الملعب إلى نانى الذى سددها قوية زاحفة فى الدقيقة 41. وفى الشوط الثانى نجح سيلفا فى ترجمة الخطورة التى شكلها على يونايتد منذ بداية المباراة، بعدما نجح فى إحراز هدف التعادل، من كرة عرضية من فيليبس، فى الدقيقة 65. وجاء الحل فى النهاية من رونى الذى عاد لهز الشباك مجدداً بعد فترة غياب طويلة بتسجيله هدف الفوز للمان يونايتد، من كرة عرضية حولها نانى إلى رونى الذى قفز على الكرة ولعبها مقصية هوائية مثل البلاى ستيشن، وقف حارس سيتى عاجزاً عن سدها، فى الدقيقة 78.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل