المحتوى الرئيسى

الوكالة الأوروبية: عهد جديد للمسلمين والأقباط بدون مبارك

02/12 15:32

"إنه فجر عهد جديد فى مصر" هكذا بدأت وكالة اليورو نيوز للأنباء تعليقها على أول أيام نجاح الثورة بعد رحيل الرئيس مبارك لافتة إلى ثقة المصريين مسلمين وأقباط فى بداية جديدة نحو الوحدة التى أثبتتها أيام الصمود الماضية. وقالت الوكالة الأوروبية إن ميدان التحرير كان اسما ومعنى لتحرير مصر من الحكم الاستبدادى للرئيس مبارك على مدار 30 عاما لافتة إلى أن انسحاب الرئيس مبارك جاء بعد 18 يوما من التظاهرات التى خرج لها الملايين فى الشوارع المصرية والتى تلتها أفراح عارمة وما تزال الاحتفالات برحيل مبارك مستمرة. وأضافت استجاب الله لدعوات المصريين وتحول غضبهم إلى أمل جديد بنبأ مغادرة مبارك وأسرته من القاهرة إلى منتجع بشرم الشيخ ليتحول الأمل إلى فرح وابتهاج. وذكرت اليويو نيوز أن نظام مبارك هو ثانى أطول حكم استبدادى فى المنطقة يطيح به شعبه فى اقل من شهر فى إشارة إلى الرئيس التونسى زين العابدين بن على. واهتمت الشبكة فى تقرير لها عن رؤية الأقباط لمستقبلهم بعد رحيل مبارك مشيرة إلى بعض المواقف التى أفرزتها المظاهرات من تلاحم المسلمين والأقباط فى مشاهد أبرزها قيام الأقباط بتكوين دوائر متشابكة لحماية المسلمين أثناء أدائهم الصلاة. ونقلت الشبكة عن عدد من الأقباط مدى إحساسهم بالأمان لأول مرة وسط أبناء وطنهم الذين كانوا حريصين على حمايتهم وإفساح الطريق أمامهم خاصة النساء والفتيات. وأكدت بعض القبطيات على تفاؤلهن بتحسن العلاقة بين الأقباط والمسلمين فى ظل ما كشفت عنه الأيام الأخيرة من توحد المصريين ووقوفهم جسدا واحدا للدفاع عن مصر، يؤدون صلواتهم معا متهمين النظام بتأجيج الخلاف بين الأقباط والمسلمين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل