المحتوى الرئيسى
alaan TV

وسقطت الأقنعة‮.. ‬عن فساد رجال النظام‮ ‬

02/11 19:32

‮ ‬لا‮ ‬ اعرف لماذا لايزال الرئيس يحتفظ برموز النظام‮.. ‬بالوجوه المكروهة التي‮ ‬ضللته وأبعدته عن أوجاع الشارع‮ ‬المصري‮.. ‬شجاعته في التصدي لهذه المحنة بالبقاء علي ارض مصر لانقاذها من الفوضي والتخريب لا تكفي‮.. ‬فالشجاعة تقتضي منه الآن أن ينحاز لثورة الشباب ويعلن تخليه عن الفاسدين الذين نهبوا ثروات هذا البلد‮.. ‬ان قرارات الادانة التي اعلنها النائب العام في حق احمد عز والمغربي وجرانة تكفي لادانة النظام‮.. ‬من المؤكد ان الرئيس مصدوم الآن في رجاله الذين خانوه وخانوا الوطن‮.‬‮- ‬ان قرارات الاتهام قد تطفيء حالة الغليان في الشارع المصري يوم ان نري رموز الفساد الآن وهم وراء القضبان وهم يحاكمون علي افسادهم للحياة السياسية‮.. ‬ونهب المال العام‮.. ‬ان اخلاء ميدان التحرير اصبح الآن في يد القيادة السياسية وليس في يد ثواره‮.. ‬فالرئيس يستطيع ان يبطل فتيل الغضب باجراءات حازمة وقرارات ثورية بمطالبة نيابة الكسب‮ ‬غير المشروع بإعلان قائمة بأسماء المفسدين‮.. ‬أسماء حرامية الخصخصة الذين باعوا هويتنا المصرية بتراب الفلوس‮.‬‮- ‬لماذا لا يخرج الرئيس الذي احببنا فيه شجاعته يوم أن رفض ان يترك البلاد في هذا التوقيت للفوضي ويعلن تضامنه مع الثورة الشعبية في البلاد‮.. ‬اعفاؤه لرموز الحزب الوطني من مواقعهم لا يكفي‮.‬‮- ‬اللواء عمر سليمان اعلن ان مبارك رجل عسكري وينتمي للمدرسة العسكرية‮.. ‬والذي نعرفه ان ابناء المدرسة العسكرية لا ينتمون لحزب من الاحزاب،‮ ‬فلماذا يبقي الرئيس رئيسا للحزب الوطني‮.. ‬ان استقالته من حزب رجال الاعمال اصبحت مطلوبة الآن ليؤكد للشعب انه رئيس لكل الاحزاب‮.. ‬علي الاقل يكون انتماؤه لتراب مصر علي اعتبار انه رجل عسكري‮.‬‮.. ‬ان أي قرار الآن من الرئيس سوف يطفيء لهيب ثورة الغضب وسوف يصبح ورقة الضمان التي يقدمها النظام للشباب‮.. ‬ليس علي الرئيس مبارك أن يأخذ مثل هذه القرارات ليعيد الثقة لشبابنا الذين فقدوا ثقتهم بالنظام يوم ان كانوا يحصلون علي وعود ثم تلتقطهم أجهزة الأمن وترميهم في المعتقلات‮.‬‮- ‬لذلك أقول لشبابنا لاتشوهوا ثورتكم بالانفعال‮.. ‬لا تستسلموا للقيادات التي تحرص علي التخريب أو العنف‮.. ‬فالبلد بلدكم‮.. ‬حافظوا علي كل شبر فيها‮.. ‬لا تعطوا الفرصة للمخربين أن يدمروها‮.. ‬كونوا دعاة سلام‮.. ‬اوجدوا الطمأنينة في قلوب اهاليهم الذين يضعون ايديهم علي قلوبهم وهم خائفون من المستقبل المظلم‮.. ‬لا تحولوا حياتنا الي جحيم‮.. ‬في استطاعتكم ان تكسبوا محبة هذا الشعب بالاصلاح وليس بالتدمير‮.. ‬لا يأخذكم الحماس فيصبح كل منكم زعيما وبعدها أنتم الخاسرون‮.. ‬لا تجعلوا صوت التعصب يعلو علي صوت العقل‮.. ‬الثورة لا تفقدنا احترامنا لبعضنا حتي نري اولادنا وهم يركبون رؤوسهم امام من ينصحونهم‮.‬‮- ‬هذا الكلام اقوله بعد الظاهرة التي أراها في حوارات شباب ثورة ‮٥٢ ‬يناير علي الفضائيات والتليفزيون المصري‮.. ‬شباب في عمر الزهور،‮ ‬الحماس انساهم احترام من هم أكبر منهم سنا،‮ ‬فارتفعت اصواتهم في الحوار عليهم وكأنهم هم الذين يقودون زمام الامور في مصر‮.. ‬لم يتصوروا فرحة هؤلاء الكبار بهم لانهم حققوا ما عجزوا عنه‮... ‬فليس معني ان ابني قد حقق نصرا ان يتعامل معي معاملة الند بالند وينسي نفسه‮.. ‬كلامه علي عيني وعلي رأسي ويصبح مقبولا عندما لا يعلو صوته علي صوتي‮..‬‮.. ‬لقد تألمت كثيرا وانا اسمع احد الشبان وهو يحاور ثلاثة من كبار الفقهاء الذين نحبهم ونحترمهم‮.. ‬ويكاد كل منهم يقول لهذا الشباب‮ »‬حضرتك‮« ‬والله‮ »‬عيب‮«.‬هل وصل بنا الحال ان نتعامل مع شبابنا بالخوف لمجرد انهم اصحاب ثورة‮.. ‬ثم من الذي صنع هذه الثورة‮.. ‬وصنع نضوج الفكر السياسي عندهم‮.. ‬مشاكلنا التي تناولتها الاقلام الشريفة التي عارضت النظام‮.. ‬صرخات الشارع المصري في الفضائيات المستقلة كانت هي الشعلة‮.. ‬فلماذا لا يعي اولادنا الشبان ان الثورة التي قاموا بها هي اختزان الكبسولات في داخلنا وجدت من يفجرها‮.. ‬إذن الشعب هو الشريك الرئيسي في ثورتهم‮.‬‮.. ‬ولذلك اقول لثورة ‮٥٢ ‬يناير‮.. ‬ان الشعب هو شهادة الضمان لكم‮.. ‬لن يقبل ان يعود الي ما قبل ‮٥٢ ‬يناير‮.. ‬فكونوا رحماء به،‮ ‬لا تفتتوا أمن هذا البلد بالمظاهرات في كل الوزارات‮.. ‬اجعلوا من رسالتكم سلاحا يحمي الديمقراطية‮.. ‬فالديمقراطية ليست بتحقيق المصالح الفئوية‮. ‬الديمقراطية هي صمام امان للحرية‮.. ‬طهروا صفوفكم من المحرضين‮.. ‬اختاروا العقلاء من بينكم للحوار الهاديء لا للحوار المتعصب‮.. ‬اجعلوا من المرونة شعارا لكم‮.. ‬لا تخونوا من ينصحكم فقد تكون نصيحته هي الحفاظ علي استقرار ولقمة العيش في هذا البلد‮.. ‬احترسوا من‮ ‬غضب الشارع المصري يوم ان ينقلب ضدكم فهو الآن يساندكم‮.. ‬ولكن يوم ان لا يجد قوت يومه‮.. ‬او تشهد شوارعنا حوادث السرقة بالاكراه‮.. ‬لن يسكت هذا الشعب عليكم لانكم ستكونون سببا في عدم استقراره واغتصاب لقمة‮ ‬العيش من فمه‮. ‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل