المحتوى الرئيسى

وزير اسرائيلي يقول ان مصر تحتاج الى وقت للتغيير

02/11 18:34

الامم المتحدة (رويترز) - قال وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك يوم الخميس ان العالم يجب ان يشجع على التغيير في مصر ولكن يتعين اعطاء مصر الوقت الكافي للحيلولة دون سقوطها في ايدي "المتطرفين".وقال باراك في حديث لشبكة تلفزيون ايه.بي.سي الاخبارية العالمية "دور بقية العالم هو ابلاغ (المصريين) بكل صراحة ولكن خلف ابواب مغلقة وبنهج امن (اننا مستعدون لان نكون هناك بجانبكم اذا تحركتم بشكل ملموس ومتماسك نحو التغيير."وقال باراك بعد ان اثار الرئيس المصري حسني مبارك غضب المحتجين بتسليمه صلاحيات منصبه لنائبه ورفضه الاستقاله ان الرسالة التي يجب توجيهها لمصر يجب ان تكون "نحن نحترم حاجتكم لتجنب سقوطها (البلاد) في ايدي المتطرفين. نحن ندرك انكم في حاجة الى بعض الوقت."وأضاف باراك "الفائزون الحقيقيون لاي انتخابات على المدى القصير ولنقل خلال 90 يوما سيكونون الاخوان المسلمون (المعارضين)."وقال مبارك انه يعتزم البقاء في منصبه لحين الانتخابات الرئاسية في سبتمبر ايلول.وكان باراك قال في وقت سابق للصحفيين في الامم المتحدة بعد محادثات مع الامين العام للمنظمة الدولي بان جي مون "يعود للشعب المصري ان يحدد طريقه وان يفعلوا ذلك وفقا لدستورهم وقواعدهم واعرافهم."وقال انه ليس متشائما بشأن مستقبل عملية السلام في الشرق الاوسط رغم الاضطرابات في مصر وأماكن اخرى من العالم العربي.وأضاف "ما زلت متفائلا." وتابع "رغم كل الاضطرابات التي حولنا يتعين علينا ان نبحث عن فرص داخل تلك الصعوبات بدلا من الدخول في دائرة حلزونية من عدم اليقين الشديد الذي يعرقلنا عن العمل نحو اقامة منطقة افضل واكثر استقرارا."وحولت مصر مسار السياسات في الشرق الاوسط من خلال ابرام معاهدة سلام مع اسرائيل عام 1979 لتكون اول دولة عربية تفعل ذلك. ويخشى بعض الساسة الاسرائيليين والغربيين من ان تكون معاهدة السلام في خطر اذا حل متطرفون محل الحكومة الحالية في مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل