المحتوى الرئيسى

أوباما: نقل الصلاحيات لـ«سليمان» «ليس كافيًا» ولابدَّ من تحاشي العنف

02/11 18:33

  أعلن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، مساء الخميس، أن نقل الصلاحيات، الذي أعلنه الرئيس مبارك لنائبه، عمر سليمان، «ليس كافيًا»، ودعا أوباما القاهرة إلى رسم طريق واضح «دون أي التباس» نحو الديموقراطية، داعيًا إلى عدم اللجوء إلى العنف. وقال أوباما، في بيان: «المصريون تلقَّوا الضمانة بأنه سيكون هناك انتقال للسلطة، ولكن ليس من المحتم أن هذا الانتقال سيكون فوريًّا». وصدر هذا البيان عن البيت الأبيض بعد ساعات من إعلان الرئيس مبارك نقل صلاحياَّته إلى نائبه، عمر سليمان، ولكن دون أن يستقيل كما كان يأمل المصريون، الذين يحتجون على بقاء مبارك في السلطة منذ 17 يومًا. وأضاف أوباما أن الكثير من المصريين ما زالوا يشككون بجدية الحكومة حيال عملية انتقال حقيقية نحو الديموقراطية. واعتبر أوباما أنه «لابد للحكومة المصرية أن ترسم طريقًا ذات مصداقية ملموسة ودون أي التباس نحو ديموقراطية حقيقية». وفي نفس البيان، الذي جاء بلهجة قوية جدا ولم يذكر فيه اسم مبارك ولا مرة، حذَّر أوباما أيضًا من لجوء السلطات المصرية إلى العنف. وقال: «يجب أن تتحلى جميع الأطراف بضبط النفس. يجب تحاشي العنف بأي ثمن»، محذرًا من أنه «من الضروري ألا ترد الحكومة على تطلعات شعبها بالقمع أو بالأعمال الوحشية. أصوات المصريين يجب أن تُسمع». وجدَّد أوباما دعوته إلى «احترام الحقوق الشاملة للمصريين وإنهاء حالة الطوارئ المطبقة منذ حوالى 30 عامًا في البلاد، والتي تعطي صلاحيات واسعة لقوات الأمن». وبعد رفض مبارك الخضوع لإملاءات قوى خارجية، ذكر أوباما أنه بعيون الولايات المتحدة يعود للمصريين تقرير مصيرهم. ومع ذلك، طرح الرئيس الأمريكي أفكارًا لانتقال السلطة، وقال: «نعتبر أنه من المفترض أن ترد مفاوضات جديرة بالثقة مع المعارضة بمجملها ومع المجتمع المدني المصري على كل الأسئلة المهمة التي تنتظرها مصر في المستقبل». وأشار أوباما في هذا المجال إلى «حماية الحقوق الأساسية لجميع المواطنين ومراجعة الدستور وقوانين أخرى؛ كي يظهر أن التغيير لا عودة عنه، ووضع خارطة طريق واضحة بشكل مشترك نحو انتخابات تكون حرة وعادلة».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل