المحتوى الرئيسى

متظاهرون بالأزهر يشكلون دروعا بشرية لحماية قسم شرطة الموسكي

02/11 18:33

تجمع عدد من المصلين عقب انتهاء صلاة الجمعة في الجامع الأزهر أمام  الجامع واتجهوا في مسيرات إلى منطقة العتبة ووسط البلد ورددوا هتافات «الشعب يريد إسقاط النظام» ثم انضموا إلى المتظاهرين في ميدان التحرير. وانضم المئات من المصلين من مساجد الأزهر والحسين والغورية إلى المسيرة مرددين هتافات معادية لنظام الحكم منها: «قول لمبارك خلاص فاضل له زقة» و«مش خايفين مش خايفين مهما تاخد معتقيلن» و«عايزين حكومة جديدة بقينا على الحديدة» و«باطل باطل» و«الشعب يريد إسقاط النظام». واعترض مجموعة من أصحاب المحلات في بداية المسيرة من أمام جامع الأزهر على امتدادها لميدان التحرير رغم خطاب الرئيس مبارك بتفويض اختصاصاته إلا أن الشباب رفضوا فض المسيرة التي انضم إليها العشرات من المصلين والمارة في شارع الأزهر. وفي ميدان العتبة بالقرب من قسم الموسكي حاول مجموعة من المواطنين الركض إلى القسم لمحاولة اقتحامه إلا أن المتظاهرين سارعوا إلى عمل حائط بشري لمنع تلك العناصر من استغلال المسيرة للتخريب مرددين «سلمية سلمية» و«اللي يحب مصر ميخربش مصر». وحاولت تلك العناصر تحريض المتظاهرين على اقتحام القسم الذي وقفت قياداته وراء المتظاهرين لحمايته وبعد محاولات فاشلة هربت تلك العناصر من شارع عبد العزيز بعيد عن المسيرة التي استكملت طريقها لميدان التحرير بعد الاطمئنان على هروب العناصر المخربة. وخلال المسيرة قامت قوات الشرطة بإغلاق الطرق المرورية من أجل المسيرة وفتحها مرة أخرى بعد مغادرتها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل