المحتوى الرئيسى

الرائد شومان: ميدان الجهاد الحقيقي في التحرير

02/11 18:32

كتبت- سارة محمد علي: كشف الرائد محمد شومان، الضابط في الجيش المصري، أن الأسباب الحقيقية التي دفعته لتسليم سلاحه للقوات المسلحة والانضمام للمتظاهرين في ميدان التحرير؛ أنه يرى أن ميدان التحرير هو الميدان الحقيقي للكفاح، وأن الميدان سيحدِّد مستقبل مصر خلال الفترة المقبلة، مضيفًا أن تشوقه لنسيم الحرية وحرصه على مستقبل أولاده دفعه للتخلص من الخوف الذي كان يسيطر على قلبه عند الإقبال على هذه الخطوة. وأشار إلى أن ظهور الوجه الحقيقي لرموز الفساد والموقف السلبي الذي اتخذه الجيش المصري أثناء اعتداء البلطجية على المتظاهرين المسالمين ومطالبة قيادات الجيش للجنود بقتل مشاعرهم؛ وضع علامات استفهام كثيرة، كانت إجابتها هو قرار الانضمام لثورة الشعب الحقيقية. وأكد ان ما حدث من فراغ أمني وفتح للسجون وانسحاب للشرطة؛ هو أمر كان مخططًا له من البداية وبعد نزول الجيش اكتشفوا أن البلد لا توجد بها أي أنظمة، وأن مصر لا تمتلك القدرة على إدارة الأزمات. وأضاف أن ما حدث من حالات سرقة ونهب كانت بيد أفراد من وزارة الداخلية، وهو مخطط كان هدفه فض الاعتصامات ليذهب كل شخص لحماية بيته. وفي تعليقه على خطاب مبارك قال إنه لم يقدم جديدًا، وجاء مخيبًا لآمال المعتصمين، وجعله يتخلَّى عن آخر شيء كان يمكن أن يحفظ له وجهه أمام الشعب. ويرى أن خطاب مبارك وبيانَي القوات المسلحة تؤكد أن هناك خلافًا على أمن الوطن؛ فالنظام يريد السلطة فقط، بينما الجيش يريد أمن الوطن. وطالب القوات المسلحة بأن تقوم بدورها تجاه مصر، ويعلموا أن ولاءهم للبلد لا للنظام، ويتذكروا أنهم أقسموا يمين الولاء لجمهورية مصر العربية، والأقنعة الآن زالت، والشرعية للشعب، ولا بد من مناصرته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل