المحتوى الرئيسى
alaan TV

المحادثات الكورية تصل إلى طريق مسدود مع تبادل الجانبين اللوم

02/10 17:35

سول (رويترز) - تبادلت كوريا الشمالية والجنوبية اللوم يوم الخميس عن انهيار المحادثات العسكرية مع ظهور مأزق بشأن نقطة بداية المفاوضات.وانتقدت وسائل الاعلام الحكومية في كوريا الشمالية ما قالت انه "نهج وقح" لكوريا الجنوبية تجاه المحادثات قائلة انها لن تشارك في اي مناقشات اخرى الى ان تظهر سول رغبتها في تحسين العلاقات واستعدادها لمناقشة القضايا الامنية التي تخص الجانبين.وقالت كوريا الجنوبية إن العرض لاجراء محادثات رفيعة المستوى لا يزال قائما لكنها طالبت بأن يركز الحوار على الهجومين اللذين وقعا العام الماضي وقتل فيهما 50 شخصا وان تتحمل بيونيجيانج المسؤولية عنهما.وقال محللون ان انهيار المحادثات يوم الاربعاء كان امرا حتميا مع قدوم الجانبين الى طاولة المفاوضات بقضايا مختلفة.وقالت الولايات المتحدة التي لها نحو 30 الف جندي في كوريا الجنوبية انها تأمل في ان تتمكن الكوريتان من حل خلافاتهما واستئناف المحادثات باسرع ما يمكن لتهدئة التوتر في شبه الجزيرة المقسمة.وانهارت المحادثات التمهيدية وهي اول لقاء بين الكوريتين منذ هجوم الشمال على جزيرة يونبيونج في نوفمبر تشرين الثاني بسبب قضايا اجرائية بينها جدول الاعمال ورتبة المشاركين في الاجتماع المقبل.واتهم كل طرف الاخر بالانسحاب من المحادثات.وجاء في بيان لمفاوضين نقلته وكالة الانباء المركزية الكورية الشمالية "في وضع لا يرغبون فيه تحسين العلاقات بين الشمال والجنوب ويرفضون الحوار نفسه لم يعد جيشنا وشعبنا يشعران بالحاجة للارتباط مع الجنوب."وقالت كوريا الجنوبية ان مفاوضي الشمال تمسكوا بموقفهم بانه لا علاقة لبيونجيانج بغرق سفينة تشيونان الحربية التابعة لكوريا الجنوبية في مارس اذار وبانها قصفت جزيرة يونبيونج في نوفمبر انطلاقا من الدفاع عن النفس.وتراجع التوتر في شبه الجزيرة الكورية منذ مستهل العام ودعا الجانبان للحوار مما أوجد أملا في امكانية اعادة بناء العلاقات بين البلدين بعدما تراجعت على مدى العامين الماضيين بسبب سلسلة من الهجمات التي أوقعت قتلى وفشل المحادثات النووية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل