المحتوى الرئيسى

الواشنطن بوست: بقاء مبارك في السلطة عقبة أمام الإصلاحات

02/10 11:58

كتب- سامر إسماعيل:قالت صحيفة (الواشنطن بوست) الأمريكية إن بقاء حسني مبارك في السلطة حتى سبتمبر القادم؛ يمثل عقبةً كبيرةً أمام إمكانية إجراء انتخابات حرة ونزيهة. وأشارت الصحيفة إلى تصريحات العديد من النشطاء في مصر الذين أكدوا أن الضمانة الوحيدة لإجراء انتخابات حرة ونزيهة تحظى بالمصداقية؛ هي رحيل مبارك فورًا، وعدم إجراء انتخابات رئاسية قبل عام 2012م، على أن تتولَّى قيادة البلاد في هذه الفترة حكومةً انتقاليةً تشرف على إعادة صياغة مواد الدستور؛ بهدف إجراء انتخابات نزيهة بعيدة عن هيمنة الحزب الوطني الذي يرأسه مبارك. وتحدثت الصحيفة عن أن قيادة البلاد من خلال حكومة انتقالية هي السبيل للالتفاف على المادة الموجودة في الدستور، والتي تنص على ضرورة إجراء انتخابات رئاسية في غضون 60 يومًا من فراغ منصب رئيس الجمهورية، وهو المنصب الذي سيصل إليه أحد مرشحي الحزب الوطني إذا لم يعدل الدستور الحالي الذي تمَّ تفصيله ليخدم الحزب الوحدة. ونقلت تصريحات لعدد من السياسيين والحقوقيين المصريين الذين طالبوا مبارك بالرحيل فورًا وإعادة صياغة دستور جديد للبلاد وإحداث تغيير جذري في المشهد السياسي المصري؛ يتمثل في حل الحزب الوطني الحاكم والعديد من أحزاب المعارضة الرمزية الذين لا يمثلون أحدًا في مصر. وتحدثت عن اتهام جماعات معارضة مصرية لعمر سليمان بمحاولة الالتفاف على التعديلات الدستورية بعد تصريحه أن السبيل الوحيد للخروج من الأزمة هو الحوار أو الانقلاب، على الرغم من أن بإمكان مبارك أن يقوم بتعديل مواد في الدستور في فترة لا تتجاوز سبعة أيام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل