المحتوى الرئيسى

الحكومة تهرب من معتصمي مجلسي الوزراء والشعب

02/10 11:58

كتبت- مي جابر ورضوى سلاوي:قررت الحكومة المصرية، ظهر اليوم، إخلاء مبنى مجلس الوزراء، ونقل أعماله إلى القرية الذكية أو مركز إعداد القادة بالعباسية؛ عقب رفض المعتصمين طلب قائد المنطقة المركزية بالقوات المسلحة المغادرة، فيما قامت القوات المسلحة بدخول مجلسي الشعب والشورى لتأمينهما، كما أصدر رئيسا مجلس الشعب والشورى المطعون عليهما قرارًا بإعطاء إجازة مفتوحة لموظفي المجلسين. وواصل المعتصمون حصارهم لمجلسي الشعب والشورى، وقاموا بتصميم علم مصر بطول 50 مترًا على امتداد الشارع، وعلقوا لافتة كبيرة على بوابة المجلس كُتب عليها: "مغلق حتى إسقاط النظام". ورددوا عددًا من الهتافات المنددة بنظام الطاغية، وللمطالبة بسرعة إسقاط مبارك منها: "الشعب خلاص.. أسقط النظام، ويوم الجمعة العصر حنروح نجيبوا من القصر، هيلا هيلا هوبة .. الشعب تحت القبة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل