المحتوى الرئيسى

من الواقع مصر.. في نفق مظلم فكيف ومتي الخروج؟!

02/10 11:29

كل يوم يمر دون حل لمطالب المتظاهرين ينعكس بالسلب علي مصر. وخاصة في النواحي الاقتصادية.. نحن  لا أقول مقبلون علي وضع خطير  بل أقول إننا بالفعل في وضع خطير ينذر بإنهيار دولة تضم أكثر من 80 مليون مواطن.أخشي أن يأتي أول مارس فلا يجد ملايين الموظفين في القطاع الخاص وقطاع الأعمال العام مرتباتهم الشهرية إذا استمر هذا الوضع علي ماهو عليه. ومن بين هذه القطاعات المؤسسات الصحفية العامة والخاصة في غياب الإعلانات كلية عن صفحاتها وإنحسار توزيعها حيث يفضل المواطنون المتابعة السريعة والمتوالية للأحداث من خلال القنوات العربية بالذات.ورغم إعلان السيد عمر سليمان نائب رئيس الجمهورية عن عدد من الإجراءات الإصلاحية بالنسبة لتعديل الدستور وإجراء تحقيقات حول العدوان علي المتظاهرين. وبدء تحقيقات مع الفاسدين الذين استغلوا مواقعهم الرسمية وخاصة الوزارية لنهب ثروات مصر في الثراء الفاحش علي حساب الشعب.. إلا أن هذه الإجراءات لم تحرك ساكناً لدي مئات الآلاف من المتظاهرين المحتشدين في مختلف المدن وخاصة في ميدان التحرير.الوضع الآن عبارة عن مواجهة بين الشباب الثائر والدولة ممثلة في كبار مسئوليها.. ولا توجد لغة حوار بين الجانبين.. فالشباب يصمون آذانهم عن أي حوار قبل أن تتحقق مطالبهم.. والدولة تعرض برامجها للإصلاح دون أن تجد أي رد فعل إيجابي لما تعرضه. علماً بأن الحوار الذي أجراه السيد عمر سليمان مع ممثلي الأحزاب وما يسمون بقوي المعارضة لا يرضي الطرف الأساسي والأصيل فيما حدث وهم الشباب.المظاهرات تتوالي في إصرار عنيد دون أن يظهر في الأفق ما يوحي بأي تراجع.. والوضع علي أرض الواقع خطير وينبيء بكارثة اقتصادية واجتماعية.. وليس هناك من حل.مصر الآن تسير  في نفق مظلم إلي المجهول. وهي الآن في أشد الحاجة إلي عقلائها وعقولها ومفكريها لتقديم حلول فعالة وناجحة للخروج من هذا النفق.ولا عاصم لهذا البلد صاحب الحضارة إلا الله.. ووقوف قواتنا المسلحة للحفاظ علي أمنها.. ووقوف الشعب بكل فئاته وخاصة الشباب ضد المخربين واللصوص الذين عاثوا فيها فساداً وتدميراً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل