المحتوى الرئيسى

مؤتمر حاشد للجماعة السلفية بالإسكندرية

02/10 11:29

نظمت الجماعة السلفية بالاسكندرية مؤتمرا حاشدا بحضور الدكتور محمد اسماعيل والدكتور ياسر برهامي والدكتور سعيد عبدالعظيم والدكتور أحمد فريد شهده عشرات الآلاف من افراد الجماعة وكان ذلك أمام مسجد الفتح بمنطقة مصطفي كامل.جاء المؤتمر تأكيدا علي ضرورة الحفاظ علي هوية مصر الإسلامية في ضوء أحداث 25 يناير وصدر عن المؤتمر عدة توصيات منها التأكيد علي هوية مصر الإسلامية كدولة إسلامية مرجعية التشريع فيها إلي الشريعة الإسلامية وعدم السماح لبعض المتسلقين علي اكتاف الجماهير أن يزايدوا عليها وهي مزايدات لن يسمح بها الشعب ولا الجيش ولا الأزهر ولا الجماعات والاتجاهات الإسلامية جميعها وأكدوا ان هذا هو الضمان الحقيقي لحماية غير المسلمين واستمرار السلام والتسامح في المجتمع والمطالبة بتفعيل المادة الثانية من الدستور وطالبوا بمراجعة كافة التشريعات المخالفة للشريعة وصياغتها من جديد بصورة توافق الشريعة والغاء قانون الطواريء ومنع الاستبداد والقمع والتعذيب والسجن والاعتقال دون محاكمة وضرورة اصلاح المؤسسة الأمنية لأنه السبيل الوحيد لاعادة الثقة فيها عند الأمة مما يترتب التخلص من العناصر الفاسدة التي يثبت تورطها في الاعتداء علي حرمات الناس وحقهم في احترام آدميتهم وكرامتهم الإنسانية واعادة بناء هيكلها من جديد وتدريب العناصر الحالية من خلال دورات تأهيلية علي حسن معاملة الجماهير كما طالبوا بالإلغاء الفوري لسيطرة أفراد الحزب الوطني علي المؤسسة الإعلامية التي مازالت تسير علي النمط القديم بعدما صارت عديمة المصداقية واستبدالها بشخصيات مقبولة وتنال احترام الجماهير وتحاول اعادة الثقة في المؤسسات الإعلامية بدلا من ترك الناس فريسة للاعلام المغرض الموجه من الخارج أو بأموال بعض رجال الأعمال والافراج الفوري عن كل من تعرض للسجن أو الاعتقال بغير حق وتعويض المتضررين من الظلم الذي وقع عليهم ودعوة جموع المصريين للتكافل وتفقد المحتاجين من الطبقة الكادحة التي تئن تحت وطأة التدهور الاقتصادي ومناشدة المراكز البحثية النزيهة لعمل دراسة عاجلة لاطلاق حملة لجمع توقيعات مليونية للتأكيد علي عدم المساس بالمادة الثانية من الدستور والمطالبة بتفعيلها ودعوة الجميع حكاما ومحكومين إلي التوبة الجامعة الصادقة إلي الله تعالي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل