المحتوى الرئيسى

احذروا مواقع التهييج.. والتحريض.. والفتنة.. علي الإنترنت

02/10 11:29

حذر عدد كبير من القراء علي الإنترنت خلال المشاركات ورسائل البريد الالكتروني وصفحات الفيس بوك Facebook والتويتر Twitter واليوتيوب You Tube والمدونات من مواقع مشبوهة ومجهولة تستغل الظروف وتبث الشائعات بغرض تشويه وجه الثورة ومطالب الشباب.. طالب القراء بالتصدي الإعلامي للمواقع الالكترونية والشبكات الاجتماعية التي تدعو إلي الفتنة وتنشر أفكارا تسمم عقول الشباب وتحرضهم علي اوطانهم.. وان هناك من يقف وراء هذه الصفحات الهدامة والمخربة.. بينما طالب آخرون بضرورة تكثيف دور المواقع المعترف بها محليا وعالميا والتي تتصف بالمصداقية والحياد وتبث التقييم الإيجابي والسلبي لثورة التحرير. قال النشطاء المشاركين في صفحات الحوار ان بعض الشباب ينساق وراء الشائعات.دعا المشاركون الأحزاب السياسية ومواقعها الالكترونية ومنظمات المجتمع المدني لمواجهة مواقع الفتنة والتطرف التي تهدد استقرار مصر وأمنها ورفض ممارسات الفتنة والتطرف بارسال مقالات رأي في هذا الموضوع لنشرها علي المدونات ويؤكد المشاركون ان الإعلام الالكتروني "صنع" الانتفاضة المصرية.أشارت المشاركات إلي أن العالم اصطلح علي تسمية تلك الثورة الانترنتية الجديدة بـ "الديمقراطية الالكترونية" أو "المجتمع المدني العالمي" هذا المجتمع الذي كسر جميع الحواجز بين الناس ومحاولات منع انتقال الأفكار والآراء حتي الولايات المتحدة الأمريكية التي تطالب الدول العربية بعدم التضييق علي وسائل الإعلام وعلي الانترنت وتشن الحملات المسعورة علي الصين فإنها قد طالبت بمحاكمة مؤسس موقع الويكيليكس واغلاق موقعه عندما تعلق الأمر بتسريب معلومات تدينها علي الشبكة وكما فعلت إسرائيل عندما وقع مائة ألف مدون انترنت علي مذكرة مرفوعة إلي الأمم المتحدة تطالب بمحاكمة ارييل شارون بعد غزو بيروت عام 1982 حيث جن جنون الاسرائيليين من قدرة الانترنت علي محاصرتهم وفضحهم وهذا قبل الانتشار الواسع للانترنت.انتقدت الميديا الليبية بشدة الاطراف الأجنبية التي تدخلت في شئون مصر خلال الاحداث الأخيرة مشيرة إلي أن مصر لم يسبق ان تدخلت في شئون أمريكا ولا بريطانيا أو المانيا وفرنسا واليابان وتركيا وهي كلها وغيرها اقحمت نفسها في الشأن المصري.قالت مجلة "فرنتبيتج" الأمريكية لاقت محاولة الرئيس الأمريكي باراك أوباما للضغط علي الرئيس محمد حسني مبارك للتخلي عن السلطة فشلا ذريعا بعد أن قاد دفة المعارضة لتنفيذ خطة سياسته الخارجية إلا ان الرئيس المصري أثبت له انه صاحب قرار التنحي.اشارت المجلة إلي أن خطة البيت الأبيض لرحيل مبارك الفوري من السلطة أظهر نقص معرفتها بثقافة المجتمع المصري وخطر الانقلاب الذي يدفع البلاد إلي حالة من عدم الاستقرار كما أثبت ايضا ان الدول الحليفة للولايات المتحدة لا تعتمد علي الادارة الأمريكية في أصعب الأوقات.قالت هناك لجان حماية وتفتيش وانذار مبكر في مداخل الميدان تقوم بمنع دخول الأسلحة والبلطجية وتطلب العون السريع في حال اقدام البلطجية إلي الميدان وعقب احداث اعتداء الاربعاء الماضي تم تخصيص مدخل للسيدات وآخر للرجال وهناك مكان للإذاعة التي يتحدث فيها ممثلو التيارات السياسية بانتظام.أشار موقع الجارديان إلي مشاركة أبناء الأغنياء في الاحتجاجات في الوقت الذي يواصل فيه آباؤهم القيام بأعمالهم المعتادة ويقول شينكر مراسل الصحيفة في القاهرة ان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال في أحد تصريحاته ان مصر لن تعود إلي ما كانت عليه من قبل لكن الأمر لا يبدو كذلك في مدينة القاهرة الجديدة الراقية التي يقطن بها عشرات من الأثرياء فالحياة في هذه التجمعات السكنية تبدو علي الأقل من الناحية السطحية وكأنها بالكاد قد تغيرت.أشاد الكاتب الأمريكي توماس فريدمان في مقاله بصحيفة نيويورك تايمز بالشباب المصري الذي حرم علي مدار عقود من أن يكون له صوت ذات صدي وما انجزه خلال أيام قليلة وأكد انه لم ير طوال 40 عاما من الكتابة حول الشرق الأوسط وما رآه في ميدان التحرير الذي يوجد بمنطقة تشوه فيها الحقيقة ومن يدلون بها تحت وطأة النفط والاستبداد والظلام الديني لافتا إلي أن المصريين تمكنوا من تأمين مساحة حرية حقيقية لهم بأيديهم وليس بيد جيش اجنبي وتحرير الحقيقة التي تدفقت كالسيل.سلط موقع الديلي ميلي الضوء علي المخاوف الأمريكية المتزايدة بشأن اثارة سباق تسلح نووي في واحدة من أكثر مناطق العالم اضطرابا في ظل اقتراب تغيير النظام في مصر ويخشي المحللون من ان تقدم أي حكومة جديدة في مصر علي تدهور العلاقات الوثيقة مع الولايات المتحدة  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل