المحتوى الرئيسى

> مستشار يتهم وزير التعليم العالي ورئيس جامعة المنصورة بالتسبب في إنهيار عصبي لإبنته أدي إلي وفاتها

02/10 11:23

تقدم المستشار عمرو محمد الصايغ رئيس دائرة بمحكمة الاسكندرية بشكويين الي الدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي والدكتور أحمد بيومي شهاب الدين رئيس جامعة المنصورة اتهم فيهما أستاذا بكلية آداب المنصورة ورئيسة قسم اللغة الانجليزية بالتسبب في وفاة زوجته رولا طه زينهم الشرقاوي المدرس المساعد بقسم اللغة الانجليزية معيدة " مدرسة مساعدة " بقسم اللغة الانجليزية نتيجة أزمة قلبية حادة بعد ممارستهما ضغوطاً نفسية رهيبة عليها وتهديدها بضياع مستقبلها وعدم السماح لها بمناقشة رسالة الدكتوراة التي يشرفان عليها وذلك بعد رفض والدة المعيدة تأجير شقة للاستاذ المشرف قال زوج المتوفاة إنها توفيت يوم 20 ديسمبر الماضي نتيجة اصابتها بأزمة قلبية حادة وذلك عقب لقاء زوجتي مع " رئيسة القسم " يوم 19 ديسمبر والتي اكدت لزوجتي أن الشكوي التي تقدمنا بها لنائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث حول تعمد استاذ اللغويات محاولة تفويت المدة المحددة لمناقشة الدكتوراة والذي كان مقررا لها أخر موعد لمناقشتها يوم 6/9/2011 وعدم السماح لها بمناقشة الامور العلمية الدقيقة الخاصة بالرسالة وطلبنا فيها تعديل الاشراف وترشيح أستاذ آخر للغويات بدلا منها لأنها لن تنفعنا في شيء وقالت رئيسة القسم لزوجتي إنه اذا صدر قرار من ادارة الجامعة بتغيير الاشراف لن يتم تنفيذه وسأمزقه بنفسي فتوجهت زوجتي الي الدكتورة أمل الانور " وكيله الكلية للدراسات العليا وروت لها ما يحدث معها وهي في حالة سيئة للغاية وعندما عادت رولا للمنزل حاولنا تهدئتها وإلا أنها دخلت حجرتها ونامت وفي الصباح ووجدناها قد فارقت الحياة وقرر الاطباء أنها أصيبت بأزمة قلبية حادة. وأوضح المستشار عمرو محمد الصايغ أن سبب ذلك ان المشرف استأجر شقة من والدة زوجتي سنة 1997 بمنطقة المشاية في المنصورة بمبلغ إيجار شهري 300 جنيه فقط مستغلا وجود زوجتي بنفس القسم الذي تدرس فيه وبعدها طلب تحرير عقد ايجار قبل انتهاء مدة العقد الاول بسنوات وحرر عقداًينتهي في سنة 2015 بقيمة ايجارية 360 جنيهاً فقط واضاف المستشار : تحت ضغط ان زوجتي معيدة بالكلية و هو المشرف علي الرسالة أمر والدة زوجتي بتحرير عقد آخر يبدأ من 1/10/2015 وينتهي في 30 / 9 / 2024 بقيمة ايجارية 400 جنيه شهريا في حين أن الايجار الحقيقي لها يتعدي 3 آلاف جنيه شهريا وحرر تلك العقود باسم زوجته هربا من المسئولية ولم يكتف بذلك مع اقتراب نهاية المدة المحددة لمناقشة الرسالة حاول الضغط علي زوجتي ووالدتها باستئجار شقة أخري أسفل شقته لتحويلها الي فيللا تطل جميعها علي نهر النيل بنفس القيمة الايجارية وعندما قابلتا طلبه بالرفض حول حياة زوجتي الي جحيم ومستقبلها العلمي في مهب الريح وذلك بمعاونة رئيس القسم لكونه المشرف علي رسالة ابنتها بنفس القسم. من جانبه أكد الدكتور السيد عبدالخالق نائب رئيس جامعة المنصورة للدراسات العليا أن زوج المعيدة تقدم بشكويين لرئيس الجامعة اتهم فيهما الأستاذ ورئيسة القسم بالتسبب في وفاة زوجته مشيرًا إلي أنه سيتم التحقيق في الواقعة وإعلان نتائج التحقيقات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل