المحتوى الرئيسى

> التنسيق مع الخارجية لخفض حدة التحذيرات ..والتواجد في المعارض الدولية ..وعروض مخفضة للشباب

02/10 11:23

انتهت وزارة السياحة إلي الخروج بسيناريو محدد لإدارة أزمة الحركة السياحية التي ضربت السياحة في مقتل الآن وقال هشام زعزوع مساعد أول وزير السياحة: إن لجنة الأزمات بالوزارة اقترحت مجموعة من السيناريوهات للتعامل مع الأزمة الراهنة عرضتها أمس علي الدكتور أحمد شفيق رئيس مجلس الوزراء أولاها التنسيق مع وزارة الخارجية للعمل علي تقليل حدة التحذيرات للسفر إلي مصر وذلك من خلال عرض الجانب المضيء وفي هذه النقطة قال مساعد أول وزير السياحة إن منطقة البحر الأحمر وشرم الشيخ لا تشهد أي توترات وأشار إلي أن هناك مبادرة بالتعاون مع قطاع الفنادق تهدف إلي تقديم عروض مخفضة للشباب والمصريين، كما أن المشاركة بالتواجد في المعارض والبورصات السياحية الدولية تعد سيناريو مهماً في هذه الآونة. من جانبها دعت غرفة شركات السياحة جميع أعضائها من أصحاب شركات السياحة إلي المشاركة في جميع المعارض والمؤتمرات السياحية الدولية خلال المرحلة المقبلة.. والحرص علي التواصل مع جميع المؤسسات والمنظمات السياحية الدولية وكبار منظمي الرحلات بالأسواق الرئيسية المصدرة للسياحة إلي مصر. وقال الدكتور خالد المناوي رئيس الغرفة: إن الظرف الراهن الذي تمر به البلاد يوجب علي أصحاب شركات السياحة بذل الكثير من الجهد حتي لا تنهار صناعة السياحة.. مشيراً إلي أن الوقت الحالي يشهد انعقاد العديد من المعارض الدولية المهمة خلال شهري فبراير ومارس مثل بورصة ميلانو «BIT» وبورصة «ITB» وبورصة برلين كبري المعارض السياحية والدولية.. ومعرض «MITT» بمسكو، ومعرض INTOUR بموسكو ولا يجب ألا نترك المساحة للدول الأخري التي ستحاول خطف ما يستحق لنا.. مشيراً إلي أن المشاركة في هذه المعارض مهم للغاية في تلك الفترة للحد من الخسائر الكبيرة لصناعة السياحة وحتي يحرص المسئولون وأصحاب شركات السياحة علي توضيح الصورة بمصر والتأكيد أن المدن السياحية الرئيسية بالبحر الأحمر وجنوب سيناء بعيدة كل البعد عن الأحداث التي شهدتها مصر خلال الأيام الماضية.. مؤكداً ضرورة دعوة كبار منظمي الرحلات وشركات السياحة الأجنبية وممثلي الإعلام الدولي لزيارة المدن السياحية الرئيسية بمصر لزيارة مصر للتأكيد علي أنها مازالت آمنة مستقرة. وأضاف المناوي: إن مجلس إدارة الغرفة وافق علي معاونة ومساندة الشركات السياحية للحضور لهذه المعارض بجانب دعم المحافظات السياحية للمشاركة خاصة الأقصر وأسوان والبحر الأحمر والوادي الجديد وجنوب سيناء. كما طلبت الغرفة من شركات السياحة موافاتها بالموقف سواء بما تم عودتهم لبلادهم وأعدادهم وكذلك الإلغاءات المستقبلية للأفواج السياحية وجنسياتهم وأعدادهم وإخطار الغرفة في حالة وجود أي مشاكل لحلها. كما اتفقت الغرفة مع مدير مكتب الآياتا بمصر «B.S.P» لتأجيل سداد المستحقات التي كان مقرراً سدادها اعتباراً من 1 فبراير 2011 وبدء السداد اعتباراً من تاريخ فتح البنوك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل