المحتوى الرئيسى

> عباس: فشل المفاوضات مع إسرائيل قد يؤدي لانتفاضة شعبية

02/10 11:23

أكد بن إليعازر عضو الكنيست ووزير الصناعة الإسرائيلي المتقاعد خلال برنامج استوديو الجمعة بالتليفزيون الإسرائيلي بعد انسحابه من حزب العمل أن أفيجدرو ليبرمان هو رئيس الوزراء الحقيقي في إسرائيلي وليس بنيامين نتانياهو موجهًا في الوقت نفسه انتقادات إلي وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك وحلفائه الأربعة الذين انسحبوا من حزب العمل وتكوينهم كتلة مستقلة، مشيرًا إلي أن انسحابهم يلحق الضرر بما يسمي بالعملية السلمية وانتقد إليعازر نتانياهو وشركاءه السابقين في الائتلاف الحكومي مؤكدًا مستقبل قاتم لإسرائيل. وكشف إليعازر أن هناك لائحة اتهام ضد ليبرمان لإجباره علي الاستقالة لإسقاط الحكومة موضحًا أنه ينوي الترشح لرئاسة حزب العمل متنبئًا بتوقيع مصالحة أو اتفاق فلسطيني إسرائيلي قريبًا. وفي السياق ذاته أعلن يهودا فاينشتاين المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية أن قراره النهائي بشأن الاتهامات الموجهة لليبرمان سيصدر في نهاية فبراير المقبل لتحديد ما إذا كان سيتم تقديمه للمحاكمة من عدمه، وكانت الشرطة الإسرائيلية قد طالبت بتقديم ليبرمان للمحاكمة لتلقيه رشاوي بملايين الدولارات من رجال أعمال. وعلي صعيد الصراع الفلسطيني ــ الإسرائيلي أكد رئيس البعثة الفلسطينية الدائمة لدي الأمم المتحدة أنه لا تراجع عن إصدار مشروع يدين الاستيطان في الأراضي المحتلة بما فيها القدس الشرقية، موضحًا في تصريحات صحفية أمس أن مشروع القرار أصبح رسميا وموجودًا في اللون الأزرق علي وثيقة رسمية من وثائق مجلس الأمن ويحمل توقيع 122 دولة. يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه مندوب المملكة العربية السعودية الدائم لدي الأمم المتحدة السفير خالد بن عبدالرازق في كلمته أمام مجلس الأمن التي عقدت مؤخرًا لمناقشة الوضع بمنطقة الشرق الأوسط علي ضرورة إيقاف فوري لجميع مشاريع الاستيطان في الأراضي المحتلة، موضحًا أنها أكبر العقبات التي تضعها إسرائيل في وجه السلام. وفلسطينيًا، اعتبرت صحيفة «لوس أنجلوس» تايمز الأمريكية رئيس الحكومة الفلسطينية سلام فياض لغزًا لدي الكثيرين من الإسرائيليين والفلسطينيين رغم انشغاله ببناء الدولة الفلسطينية أيا كانت الظروف سواء كان هناك سلام أم لا، وأكدت الصحيفة أن الفلسطينيين يعتبرونه خارجاً عن دائرة النضال الفلسطيني للحصول علي حقوقهم. ورغم ذلك يعتبر بطلاً في نظر كثيرين وتضعه الاستطلاعات في الترتيب الثالث شعبية بعد مروان البرغوثي وإسماعيل هنية. في الوقت نفسه أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن فشل المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، قد يودي إلي انتفاضة شعبية مستبعدًا حدوث مواجهة عسكرية مع إسرائيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل